أسبوع للأفلام التركية في القاهرة   
الأربعاء 1432/5/11 هـ - الموافق 13/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:56 (مكة المكرمة)، 10:56 (غرينتش)

مشهد من فيلم "العسل" الذي يفتتح عروض الأسبوع السينمائي (الأوروبية-أرشيف)

ينظم صندوق التنمية الثقافية في مصر بالتعاون مع مركز "يونس إمرة" للثقافة التركية أسبوعا للأفلام التركية بين يومي 15 و22 أبريل/نيسان الجاري. وتعرض أفلام الأسبوع في مركز الإبداع الفني التابع للصندوق، وذلك في إطار التبادل الثقافي بين وزارة الثقافة المصرية والسفارة التركية في القاهرة.

وتشارك مجموعة من الأفلام التركية المتميزة التي تعبر عن الثقافة والقضايا المعاصرة في تركيا، والتي مثلت تركيا في العديد من المهرجانات الدولية وحصلت على العديد من الجوائز، وهي أفلام "العسل" و"البعد" و"العالمي" و"محسن بك" و"النقطة" و"فيزيونتيلي" و"الملاك الأبيض" و"أبي وابني".

وتبدأ العروض مساء يوم الجمعة القادم بعرض فيلم "العسل" لسامح كبلان أوغلو ومن إنتاج 2010، وقد تم عرضه في افتتاحية مهرجان برلين الدولي للأفلام في دورته الستين، ونال جائزة الدب الذهبي وجائزة أفضل فيلم في مهرجان الشرنقة الذهبية. كما نال جائزة أفضل إخراج وجائزة خاصة من لجنة التحكيم في مهرجان إسطنبول الدولي للأفلام.

والفيلم هو الحلقة الأخيرة لثلاثية "يوسف" التي بدأت بفيلمي "البيض" و"اللبن" وبدأ فيها يوسف وصوله إلى مرحلة النضج في فيلم البيض، إذ يكبر شيئا فشيئا تاركا بيته في فيلم اللبن، ثم يذهب فيلم العسل إلى أن يروي لنا طفولة الشاعر "يوسف".

أما فيلم "البعد" فيعرض مساء السبت المقبل وهو من إخراج نوري بلجا جيلان عام 2002، وتدور أحداثه حول يوسف الذي يأتي إلى إسطنبول من أجل تحقيق أحلامه ويستقر عند أحد أقاربه الذي يدعى محمود.

سامح كبلان أوغلو (وسط) مخرج فيلم "العسل"
(الأوروبية-أرشيف)
التاريخ والواقع
كما يعرض فيلم "العالمي" مساء الأحد المقبل، وهو الفيلم السينمائي الذي تم تصويره عام 2006 وعرض عام 2007، وتدور أحداثه حول تأثر الشعب في الشرق بتطبيق القوات المسلحة للأحكام العرفية بعد توليها زمام البلاد عام 1980، مستخدما نماذج فرق العزف الموسيقية بشكل كوميدي ومأساوي معا.

ويوم الاثنين القادم يعرض فيلم "محسن بك"، وهو من تأليف وإخراج يافوز تورغل ومن إنتاج 1987. وتبدأ قصة الفيلم بمغامرات محسن بك المنتج الموسيقي الذي يتمسك بمبادئه الشخصية، ويعد من أنجح الأفلام في تاريخ السينما التركية.

أما فيلم "النقطة" فيعرض مساء الثلاثاء القادم، وهو فيلم لدرويش زعيم ومن إنتاج 2008، وقد حصل على جائزة أفضل فيلم رقمي في مهرجان الفيلم الدولي بالقاهرة الـ32، وتدور أحداثه حول حكاية رجل يشعر بالذنب بسبب الجريمة التي ارتكبها ومحاولته التخلص من العذاب الذي يراوده.

وفي مساء الأربعاء القادم يتم عرض فيلم "فيزيونتيلي" لمخرجه يلماز أردوغان ومن إنتاج 2001، وتدور أحداثه في مدينة حكارى التي تقع على حدود جنوب شرق تركيا.

أما فيلم "الملاك الأبيض" فيعرض مساء الخميس، وهو فيلم ميلودرامي كتب نصه وأخرجه محسن قرمزي غل، واحتل المركز الأول من حيث عدد المشاهدين عام 2007. ويظهر الفيلم المحبة والمودة التي يشعر بها الناس تجاه الحياة وبين بعضهم بعضا. لتختتم العروض مساء الجمعة بعرض فيلم "أبي وابني" لمخرجه تشاغان إيرماك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة