كويزومي يتخطى المعارضة باستطلاعات الرأي   
الاثنين 11/7/1426 هـ - الموافق 15/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:21 (مكة المكرمة)، 12:21 (غرينتش)
رئيس الحكومة يحظى بثقة الناخبين (الفرنسية)
حقق رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي مزيدا من التقدم في استطلاعات الرأي، وصل إلى 57% للمرة الأولى منذ أكثر من عام.
 
جاء ذلك في استطلاع أجراه تلفزيون فوجي على عينة شملت 500 ناخب، كما يأتي بعد أسبوع على دعوته إجراء انتخابات تمكنه من المضي في تنفيذ خطته للإصلاح الاقتصادي.
 
وفي استطلاع آخر أجرته صحيفة مينيشي شيمبون على عينة من 1058 ناخبا، ارتفع التأييد لكويزومي خمس نقاط ليصل إلى 51%, وذلك في زيادة على استطلاع أجرته الصحيفة نفسها الأسبوع الماضي لدى حله البرلمان، وفي الاستطلاع ذاته تراجع عدد المعارضين أربع نقاط ليصل إلى 33%.
 
وقالت مينيشي إن هذه هي المرة الأولى التي يرتفع فيها التأييد لكويزومي إلى نسبة الـ 50% منذ مايو/ أيار من العام الماضي، بعد زيارته لكوريا الشمالية وتمكنه من إطلاق سراح مواطنين كانوا محتجزين هناك منذ عقود.
 
لكن وبالرغم من التقدم الذي يحققه كويزومي، فإن استطلاع مينيشي يظهر أن الحزب الديمقراطي المعارض يحرز تقدما هو الآخر.
 
وتتركز الإصلاحات الاقتصادية التي تطرحها الحكومة على خصخصة نظام البريد العملاق في البلاد والذي يلقى معارضة من قبل أعضاء تمردوا على الحزب الحاكم وانضموا إلى المعارضة، الأمر الذي دفع كويزومي إلى الدعوة بشكل مفاجئ إلى إجراء انتخابات نيابية يوم 11 سبتمبر/ أيلول القادم.
 
وكان مؤيدو كويزومي في الحزب الحر الذي يحكم اليابان منذ عام 1955حذروا من أن خصخصة نظام البريد العملاق والذي لا يعتبره الناخبون ضروريا، سوف يعطي فرصة للمعارضة لإخراج الحزب من الحكم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة