إنتل تطلق مسابقة عربية للعلوم بالإسكندرية   
الأربعاء 14/2/1437 هـ - الموافق 25/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:45 (مكة المكرمة)، 10:45 (غرينتش)

أعلنت شركة إنتل الأميركية أمس الثلاثاء عن إطلاق "مسابقة إنتل للعلوم" في العالم العربي لهذا العام في مدينة الإسكندرية بمصر، وذلك بالاشتراك مع مؤسسة شرف ومكتبة الإسكندرية.

ومن المنتظر أن تنعقد المسابقة خلال المدة من 17 إلى 19 ديسمبر/كانون الأول المقبل بمشاركة أكثر من 110 طلاب وطالبات من 11 دولة عربية، لتقديم مشاريعهم أمام لجنة من المحكمين تضم نخبة من أساتذة الجامعات، في إطار المنافسة على مجموعة من الجوائز المالية تبلغ قيمتها الإجمالية 20 ألف دولار أميركي، فضلا عن جوائز خاصة أخرى.

وقال المدير العام الإقليمي لشركة إنتل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا طه خليفة إن إنتل ستواصل تقديم الدعم لعلماء العرب من الشباب والمبدعين والقادة من خلال وضعهم ضمن أولوياتها.

وأضاف أن الشركة تؤمن بأن من واجبها دعم الشباب من خلال تقديم النصح والإرشاد، والاستثمار في مجال البحث والابتكار والتعليم لتمكينهم من استكشاف كل الفرص الممكنة بواسطة النهج المبتكرة.

ومن جانبها، أشارت رئيسة قطاع التواصل الثقافي بمكتبة الإسكندرية المهندسة هدى الميقاتي إلى أن المكتبة عقدت شراكة مع مؤسستي إنتل وشرف من أجل إقامة مسابقة إنتل للعلوم في العالم العربي 2015 بمقر المكتبة، بهدف تحسين مفهوم البحث والتطوير لدى الشباب على المستويين المحلى والإقليمي.

وشددت على قناعة المكتبة بأن هذه المسابقة ستشجع العلماء والباحثين العرب الشباب على استكمال دراستهم ومشوارهم المهني في مجال العلوم والتكنولوجيا.

واعتبرت أن الاستثمار في الشباب والعمل على بناء قدراتهم يمثل حجر الزاوية لتحقيق هدف طموح على المدى البعيد وهو "بناء مجتمع المعرفة في مصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

من جهته قال رئيس مجلس الوزراء الأسبق ورئيس مجلس إدارة مؤسسة "شرف" عصام شرف إن هذه المسابقة تربط العقول الشابة ببعضها بعضا على المستوى الإقليمي وتساعدهم على تبادل المعرفة، كما توفر لهم فرصة ليكونوا روادا في مجالات دراستهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة