عملية فدائية قرب معبر حانون شمال غزة   
الخميس 1429/5/18 هـ - الموافق 22/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 9:20 (مكة المكرمة)، 6:20 (غرينتش)
الجهاد الإسلامي وصفت العملية الفدائية لمعبر حانون بالناجحة (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت مصادر متطابقة أن سيارة مفخخة انفجرت صباح اليوم قرب معبر حانون في شمال قطاع غزة دون الكشف عن إصابات جراء الانفجار.
 
وأفاد مراسل الجزيرة في غزة بأن الانفجار نجم عن عملية فدائية باستخدام شاحنة.
 
وأضاف أن العملية التي تبنتها سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي وشهداء الأقصى التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني(فتح) استغلت في تنفيذها الضباب الكثيف الذي يخيم على قطاع غزة.
 
وأشار نقلا عن مصادر الجيش الإسرائيلي إلى أن العملية التي سمع دوي انفجارها في عدة محافظات بالقطاع خلفت أضرارا مادية بالمعبر لكنها لم تؤد إلى إصابة أي من الجنود الإسرائيليين.
 
توغل إسرائيلي
وقال المراسل إن قوات خاصة إسرائيلية انتشرت بالمنطقة إضافة إلى توغل دبابات في محيط العملية، مشيرا إلى أن طائرات استطلاع إسرائيلية باشرت بدورها عدة عمليات.
 
ومن جهتها أكدت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن العملية لم تسفر عن ضحايا في صفوف الجنود والمدنيين الإسرائيليين، مضيفة أن الانفجار خلف أضرارا في مبان واقعة بالجانب الفلسطيني من المعبر.
 
وقالت إن فلسطينيين أطلقوا النار باتجاه جنود إسرائيليين متمركزين في المنطقة من دون إصابتهم.
 
وبدورها ذكرت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي أن الجنود منعوا الشاحنة من الاقتراب من المعبر بإطلاق النار عليها قبل أن تنفجر.
 
ومن جهته أفاد متحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي أن هذه العملية نفذت بالتعاون مع كتائب شهداء الأقصى. ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن المصدر قوله إنها "عملية فدائية ناجحة".
 
شهيد
ومن ناحية أخرى أفاد مراسل الجزيرة بأن مزارعا فلسطينيا مسنا استشهد بقذيفة دبابة إسرائيلية شرق مخيم البريج بوسط قطاع غزة.
 
وأكدت مصادر طبية فلسطينية استشهاد سالم البحابصة (62 عاما) في منطقة جحر الديك قرب مخيم البريج وسط قطاع غزة في عملية توغل للجيش الإسرائيلي صباح اليوم.
 
وكان أربعة فلسطينيين -بينهم اثنان من كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- قد استشهدوا الأربعاء في غارات إسرائيلية استهدفت مناطق متفرقة في القطاع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة