عباس يكلف الحمد الله مجددا بتشكيل الحكومة   
الثلاثاء 1434/10/7 هـ - الموافق 13/8/2013 م (آخر تحديث) الساعة 18:15 (مكة المكرمة)، 15:15 (غرينتش)
الحمد الله قدم استقالته بعد 17 يوما من أدائه اليمين رئيسا للحكومة الخامسة عشرة (الجزيرة)
كلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس مجددا رئيس الوزراء المستقيل رامي الحمد الله بتشكيل حكومة فلسطينية جديدة.

وقال نبيل أبو ردينة المتحدث الرسمي باسم الرئيس الفلسطيني إن عباس كلف الحمد الله "بتشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة"، موضحا أنه "سيكون أمامه خمسة أسابيع لذلك".

وكان الحمد الله الذي يوصف بأنه أكاديمي مستقل قدم استقالته من منصبه في 23 يونيو/حزيران الماضي بصورة مفاجئة، بعد 17 يوما فقط من تشكيل حكومته خلفا للاقتصادي سلام فياض.

وقبل في حينه الرئيس الفلسطيني الاستقالة، لكنه كلفه تسيير أعمال الحكومة لحين تعيين رئيس وزراء جديد.

وجاءت استقالة الحمد الله في حينه بسبب احتجاجه على تداخل صلاحياته مع نائبين له عينهما عباس، هما زياد أبو عمرو للشؤون السياسية ومحمد مصطفى للشؤون الاقتصادية.

وكان مسؤولون في حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) التي يقودها عباس رجحوا إعادة تكليف الحمد الله أو شخصية أخرى بتشكيل حكومة جديدة في ضوء استمرار الخلاف مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على تشكيل حكومة توافق وطني نصت عليها تفاهمات المصالحة بين الحركتين.

وجاء إعلان تكليف الحمد الله لتشكيل الحكومة السادسة عشرة عشية محادثات سلام جديدة بين الفلسطينيين وإسرائيل في القدس في أعقاب استئناف المفاوضات المباشرة في واشنطن الشهر الماضي، بعد انقطاع استمر ثلاث سنوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة