رحلة سياحية إلى خارج الغلاف الجوي   
الجمعة 1425/9/1 هـ - الموافق 15/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 21:16 (مكة المكرمة)، 18:16 (غرينتش)
طائرة سبيس شيب تحط في مدرج مطار موجافي (رويترز)
 
تنطلق اليوم الإثنين طائرة فضائية أميركية خاصة إلى خارج الغلاف الجوي للأرض للمرة الثانية خلال أسبوع في محاولة لكسب جائزة قدرها عشرة ملايين دولار ولإثبات أن الفضاء مجال مفتوح للعمل التجاري.
 
وتقدم جائزة أنساري لرحلات الفضاء -وقدرها عشرة ملايين دولار- لأول سفينة فضاء ذات تمويل خاص مؤلفة من ثلاثة مقاعد تستطيع أن تطير إلى الفضاء مرتين خلال أسبوعين حاملة ثلاثة أشخاص أو وزنا يعادل ذلك.
 
وتأتي الرحلة المقررة اليوم بعد أسبوع من إعلان مؤسس مجموعة فيرجين أتلانتك للطيران ريتشارد برانسون بيع تذاكر للسفر على متن سفن فضاء ستبنيها شركة موجافي فينتشرز أيروسبيس التي قامت بتصنيع الطائرة سبيس شيب.
 
ودفع نجاح الطائرة "سبيس شيب .. سفينة الفضاء" مصممها برانسون للإعلان عن خطط تجعل السفر إلى الفضاء أمرا عاديا مثل القيام بنزهة بحرية.
 
لكن الارتفاع المثير واللولبي للطائرة الذي بلغ 100 كيلومتر الأسبوع الماضي قد أثار شكوكا بشأن مدى سلامة مثل هذه المشروعات وكيفية الترخيص بها في المستقبل ومن سيتحمل الخسائر في حالة حدوث طارئ.
 
إلا أن بيرت روتان مصمم "سبيس شيب" هون الأسبوع الماضي من مشكلات السلامة المحتملة بالنسبة للطائرة قائلا إن عيوب التصميم كانت محدودة ويمكن تلافيها في الجيل القادم منها.

وقال روتان إنه بعد المحاولة الأولى للطائرة يوم الأربعاء الماضي "نحن واثقون تماما أنه سيكون بمقدورنا إنتاج أول سفينة فضاء سياحية ستبدأ خدماتها بشكل يعتمد عليه وبصورة أفضل بكثير من غيرها التي حاولت تقديم الخدمة قبل عقود".
 
ويسعى مشرعون أميركيون إلى اتخاذ الخطوات الأولى لتنظيم سياحة الفضاء حيث أصدر مجلس النواب في مارس/ آذار الماضي تشريعا يحد من مسؤولية شركات الرحلات الفضائية ويطالب بتنبيه سياح الفضاء إلى المخاطر المحتملة.

ولم تحد أسعار التذاكر الباهظة التي تتراوح بين 100 ألف و200 ألف دولار من رغبة زبائن المستقبل بالسفر إلى خارج الغلاف الجوي حيث قام أكثر من 100 سائح فضائي بحجز تذاكرهم عن طريق وكالة السياحة الفضائية "سبيس أدفنتشرز" للقيام برحلات على متن سفن فضائية لم تصنع بعد.
 
لكن هذا يقل بكثير عن رقم العشرين مليون دولار وهو تكلفة القيام برحلة على متن سفينة الفضاء الروسية "سيوز" وهي المركبة الوحيدة التي حملت سائحين إلى الفضاء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة