هندوراس تقصي البرازيل من كوبا أميركا   
الثلاثاء 1422/5/3 هـ - الموافق 24/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ساؤول مارتينيز سعيد بتسجيله هدفا في مرمى البرازيل


نجح منتخب هندوراس غير المعروف على خريطة كرة القدم والذي تم استدعاؤه للمشاركة في البطولة في اللحظة الأخيرة مكان الأرجنتين المنسحبة, في إقصاء منتخب البرازيل حامل اللقب في البطولتين الأخيرتين من الدور ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الأميركية الجنوبية في كرة القدم (كوبا أميركا) بفوز تاريخي وبنتيجة 2-صفر في المباراة التي أقيمت في مانيزاليس وسط حضور ثلاثين ألف متفرج.

وسجل هدفي هندوراس كل من بيليتي (خطأ في مرمى فريقه) ومارتينيز في الدقيقتين 57 و90 على التوالي.

وعلى الرغم من غياب أبرز عناصر المنتخب البرازيلي, فإن ما حققه منتخب هندوراس المتواضع يعتبر إنجازا في تاريخ هذه الدولة يضاف إلى مشاركتها في مونديال 1982 في إسبانيا.

وفي المقابل عمقت هذه الخسارة جراح منتخب البرازيل الذي يبحث فيه عن انتصار معنوي يساعده على خوض ما تبقى لها من مباريات ضمن تصفيات كأس العالم 2002 المقرر إقامتها في كوريا الجنوبية واليابان معا علما بأنها تحتل المركز الرابع حاليا وهي مدعو لخوض مباراة قوية على أرضها في 15 أغسطس/ آب القادم.

سيطرة برازيلية دون جدوى
وعلى الرغم من سيطرة منتخب البرازيل على مجريات الشوط الأول فإنها لم تتمكن من اختراق دفاع هندوراس وبالتالي لم تشكل خطورة كبيرة على المرمى.

ومع بداية الشوط الثاني أجرى مدرب المنتخب البرازيلي لويز فيليبي سكولاري تبديلين فأشرك جونينيو باوليستا وجونينيو برنامبوكانو, فتغير الحال تماما وكاد الأول يفتتح التسجيل عندما سدد كرة قوسية أبعدها الحارس فالاداريس بأطراف أصابعه وحولها إلى ركلة ركنية في الدقيقة 47.

مفاجأة هندوراسية
وعلى عكس مجريات اللعب استغل منتخب هندوراس هجمة مرتدة فتلاعب خوليو ليون كما شاء بالدفاع البرازيلي ومرر كرة عرضية أخطأها الحارس ماركوس وسددها مارتينيز برأسه اصطدمت بالقائم وارتدت باتجاه المدافع بيليتي الذي فشل في السيطرة عليها أو تشتيتها فحولها خطأ داخل مرماه معلنة هدفا أول لمنتخب هندوراس في الدقيقة 57.

وأنهار المنتخب البرازيلي تماما بعد الهدف وتميزت تمريرات لاعبيه بالتسرع وسنحت فرصة أمام بيليتي لتعويض خطأه في الدقيقة 65 وإدراك التعادل لكن الحارس تصدى لمحاولته ببراعة.

الحكم يشهر البطاقة الحمراء لإيمرسون
طرد إيمرسون
وفي الدقيقة 82 شهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه قائد منتخب البرازيل ايمرسون ولاعب هندوراس كاركامو إثر لعبة مشتركة خشنة بينهما.

وضغط لاعبو المنتخب البرازيلي بكل ثقله في الدقائق الأخيرة لكن من دون جدوى إلى أن انفرد ثلاثة لاعبين من هندوراس بمدافع برازيلي واحد في الوقت بدل الضائع حيث وصلت الكرة إلى مارتينيز فلم يجد صعوبة في تسجيل الهدف الثاني من مسافة قريبة.

فوز كبير لكولومبيا
وفي مباراة ثانية حقق منتخب كولومبيا فوزا كبيرا على البيرو بثلاثة أهداف نظيفة في المباراة التي جرت في أرمينيا وسط حضور 29 ألف متفرج.

وانتظر منتخب كولومبيا الذي لم يدخل مرماه أي هدف طيلة البطولة حتى الشوط الثاني لتسجل أهدافها الثلاثة في غضون 19 دقيقة بفضل ثنائية لفيكتور أريستي زابال في الدقيقتين 50 و69 على التوالي وهدف ثالث سجله جيوفاني هرنانديز في الدقيق 66.

وتقاسم أريستي زابال صدارة الهدافين مع مهاجم كوستاريكا باولو وانتشوب برصيد خمسة أهداف.

وسيلتقي في الدور نصف النهائي المكسيك مع الأورغواي غدا الأربعاء, وكولومبيا مع هندوراس بعد غد الخميس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة