مقتل عشرة بمواجهات مسلحة في نيجيريا   
الأحد 1423/2/15 هـ - الموافق 28/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لقي عشرة أشخاص من مؤيدي حزب الشعب الديمقراطي الحاكم بنيجيريا مصرعهم في اشتباكات مع منافسين لهم من نفس الحزب أثناء مؤتمر لاختيار قيادة جديدة للمشاركة في الانتخابات المحلية. كما أصيب عدد آخر بجروح في أحداث العنف التي استخدمت فيها الأسلحة البيضاء.

وقالت مصادر صحفية إن العنف اندلع الثلاثاء الماضي في منطقة كونتغورا بولاية النيجر، ثم انتشر بين أنصار الأجنحة المتصارعة داخل الحزب في مناطق أخرى من الولاية.

وأضافت المصادر أن المؤتمر عقد لاختيار مرشحي حزب الشعب الديمقراطي لانتخابات المجالس بولاية النيجر والمقررة يوم العاشر من أغسطس/آب المقبل، وأشارت إلى أن التوتر تصاعد بين معسكرين متنافسين على قائمة الترشيح وتحول الخلاف إلى مواجهات بالسكاكين والمدى والقضبان الحديدية.

وتعد هذه الانتخابات واحدة من بين خمس عمليات انتخابية مزمعة في نيجيريا العام المقبل وهي: الانتخابات المحلية وانتخابات الرئاسة والانتخابات النيابية وانتخابات حكام الولايات والجمعية الوطنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة