عواصم عربية وعالمية تحيي يوم الأرض   
السبت 8/5/1433 هـ - الموافق 31/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 13:12 (مكة المكرمة)، 10:12 (غرينتش)
جانب من فعاليات يوم الأرض في قطاع غزة بمشاركة قيادات من حماس وفتح وفصائل أخرى
أحيت مدن وعواصم مختلفة الذكرى السادسة والثلاثين ليوم الأرض الذي قتل فيه ستة فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي خلال احتجاجهم نهاية مارس/آذار 1976 على مصادرة إسرائيل 5500 دونم من أراضيهم في الجليل.
 
ففي الداخل الفلسطيني نظمت قرية دير حنا في الجليل (شمال فلسطين) أمس الجمعة مهرجانا خطابيا بمشاركة فلسطينية واسعة، كما نظم عشرات الآلاف مسيرات ومهرجانات وقاموا بزيارة أضرحة الشهداء حاملين الرايات الفلسطينية، وذلك وسط إجراءات إسرائيلية مشددة.

وبحسب مراسل الجزيرة نت في حيفا وديع عواودة فقد شدد رئيس لجنة المتابعة العليا لفلسطيني الداخل محمد زيدان على ضرورة مواصلة فلسطيني الداخل لدورهم في مساندة أهالي القدس وتثبيت صمودهم في وجه التهويد والاعتداءات المتكررة على المسجد الأقصى وبقية المقدسات.

وشهدت مدينة يافا مسيرة شعبية رفعت لافتات "لا للفاشية" و"ارفعوا أيديكم عن أراضينا"، كما أقيم في قرية وادي النعم في النقب مهرجان حاشد تحت عنوان "معا نتصدى لمخطط الترحيل".

فلسطنيون بنابلس يرتدون أقنعة ضد قنابل الغاز التي أطلقتها القوات الإسرائيلية (الفرنسية)

الضفة والقطاع
وفي الضفة الغربية حالت قوات الاحتلال دون آلاف الفلسطينيين من الوصول للقدس المحتلة فيما تواصلت المواجهات بين الشباب والجنود على حاجز قلنديا.

أما في قطاع غزة فقد توحدت خطابات الفصائل والقوى والشخصيات الفلسطينية ودعت إلى ضرورة إنهاء الانقسام الداخلي للتفرغ لمواجهة المخططات الإسرائيلية وما يحاك ضد المسجد الأقصى.

وتجمع عشرات الآلاف من مختلف القوى الفلسطينية ومتضامنين من أعضاء البرلمان المصري على بعد نحو ثلاثة كيلومترات من معبر بيت حانون (إيريز) شمال القطاع تلبية لنداء مسيرة القدس العالمية في ذكرى يوم الأرض.

وذكر مراسل الجزيرة نت في غزة ضياء الكحلوت أن رئيس الوفد البرلماني الذي يزور غزة محمد السعيد إدريس وجه التحية "من ثوار مصر إلى شهداء فلسطين وإلى الشعب الصامد في القدس وغزة" مؤكداً أن "مصر الثورة ستبقى وفية لفلسطين في كل وقت".

ماليزيا واليونان
وعلى صعيد الفعاليات التضامنية من خارج فلسطين فقد شارك نحو عشرة آلاف ماليزي ومئات من أفراد الجاليات العربية والإسلامية في المهرجان الختامي لفعاليات التضامن مع مدينة القدس المحتلة وإحياء ذكرى يوم الأرض. وشملت الفعاليات معارض صور وصناديق للتبرعات وعروضا فنية ومهرجانات خطابية وورش عمل.

وأفاد مراسل الجزيرة نت في كوالالمبور محمود العدم بأن المشاركين حملوا الأعلام الفلسطينية وهتفوا للقدس وفلسطين, وأشادوا بصمود الشعب الفلسطيني أمام الغطرسة الإسرائيلية.

أما في العاصمة اليونانية أثينا فقد أقام نشطاء يونانيون وعرب نشاطات مختلفة بمناسبة يوم الأرض الفلسطيني، وكان أبرزها المهرجان الذي نظمه نشطاء من منظمتي "سفينة إلى غزة" و"انتفاضة" الناشطتين في مجال مساندة الشعب الفلسطيني.

أردنية تحمل مجسما لقبة الصخرة أثناء مشاركتها بيوم الأرض في غور الأردن (رويترز)

وأعلن الناشط البارز وخبير العلاقات الدولية فاغيليس بيساياس في الفعالية أنه سيتم خلال أسبوع الإعلان عن قيام حملة بحرية ذات طابع خاص إلى غزة. وأضاف في حديث مع مراسل الجزيرة نت في أثينا شادي الأيوبي أن الحملة ستنظم بالاشتراك مع عدد من الحملات الأوروبية، لكنها لن تستخدم السفن التي استخدمت في السابق.

الأردن وموريتانيا
وفي سياق مواز وجه عشرات الآلاف من الأردنيين واللاجئين الفلسطينيين ووفود من 15 دولة حول العالم رسائل للاحتلال الإسرائيلي خلال مشاركتهم بمسيرة القدس العالمية في غور الأردن بأن "تحرير القدس قادم لا محالة"، وأن الربيع العربي سيثمر تحرير فلسطين.

ووفقا لمراسل الجزيرة نت في عمّان محمد النجار فقد رفع الحاضرون في المسيرة أعلام فلسطين والأردن، إضافة لأعلام وفود الدول المشاركة في المسيرة من المغرب والجزائر وليبيا وتركيا وإندونيسيا وماليزيا والهند وغيرها من الدول، وذلك وسط هتافات تطالب بفتح الحدود للجهاد والمقاومة وإغلاق سفارات إسرائيل في العواصم العربية والإسلامية.

المتظاهرون رفعوا أمام المستشارية الألمانية لافتة تضامن مع المسيرة العالمية للقدس

كما تظاهر آلاف الموريتانيين في وسط العاصمة نواكشوط نصرة للأقصى ودعما للقدس الشريف، وحذر المشاركون من مخاطر الهدم التي قد توجه للمسجد الأقصى جراء الحفريات الإسرائيلية المتواصلة.

برلين ولندن
وفي برلين شارك عشرات الفلسطينيين والعرب والألمان في مظاهرة جرت بعد ظهر أمس الجمعة أمام دائرة المستشارية في العاصمة الألمانية.

وفي العاصمة البريطانية لندن نظمت مظاهرات حاشدة مساء أمس الجمعة أمام السفارة الإسرائيلية بمشاركة واسعة من المناهضين للحرب ونشطاء السلام والمتضامنين، وذلك احتجاجا على عمليات التهويد ضد القدس والمقدسات.

ورفع المتظاهرون لافتات التضامن مع القدس، وألقى أعضاء في مجلس العموم وممثلون ورؤساء المنظمات والنقابات كلمات أمام المتظاهرين تدعو إلى حماية القدس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة