سلاح المقاومة حماية من اسرائيل   
الخميس 1426/2/7 هـ - الموافق 17/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:14 (مكة المكرمة)، 10:14 (غرينتش)

لا تزال الأزمة اللبنانية تسيطر على اهتمامات الصحف اللبنانية اليوم الخميس، فقد أوردت إحداها أن نصر الله متمسك بسلاح المقاومة في مقابلة معه أمس، وذكرت أخرى أن المعارضة تلقت عرضاً بمقايضة لحود برؤساء الأجهزة الأمنية، وتناولت ثالثة زيارة صفير لواشنطن.

 

"
حزب الله يرفض لجنة تحقيق دولية تتولي قضية الحريري لأنه لا يثق بمجلس الأمن ولا بأي مؤسسة أميركية قد تخضع لمزاج وحسابات أميركا
"
حسن نصر الله/السفير
محاكمة للقادة

خصصت صحيفة السفير مساحة واسعة للحديث عما جاء في المقابلة التلفزيونية التي أجراها نصر الله أمس مع قناة المنار، حيث ذكرت أنه طالب أن تشكل القمة العربية المقبلة في الجزائر لجنة تحقيق عربية تتولى النظر في ملف اغتيال الحريري، كما طالب بإجراء محاكمة لقادة الأجهزة الأمنية.

وقالت إن نصر الله استعرض ما وصفه بمرحلة من الأخطاء التي ارتكبت من قبل سوريا والحكومات اللبنانية التي تعاقبت على الحكم، وذكر أن الخلافات بين سوريا وحلفاء لها في لبنان تفاقمت مؤخرا لاسيما مع الحريري وجنبلاط، وأن التمديد كان محطة بارزة على هذا الصعيد، بينما كان الحدث الذي قلب الأمور الداخلية هو اغتيال الحريري.

 

ونقلت الصحيفة عن نصر الله أن حزب الله يرفض لجنة تحقيق دولية تتولى قضية الحريري لأنه لا يثق بمجلس الأمن ولا بأي مؤسسة أميركية قد تخضع لمزاج وحسابات أميركا.   

 

وأضافت أنه كشف عما تم تداوله باقتراح أن تتولى المملكة العربية السعودية التحقيق، وذكر أن عائلة الحريري وافقت على الأمر، وأنه حصل شخصيا أيضا على موافقة من بشار الأسد على هذا الأمر ولكن الرياض رفضت لأسباب خاصة.

 

وذكرت الصحيفة أن نصر الله أكد أنه إذا ثبت تورط سوريا أو السلطة اللبنانية في الجريمة فسوف يكون حزب الله أول المواجهين لسوريا أو السلطة اللبنانية.  

كما كرر حديثه عن ضرورة اللجوء إلى الحوار وسيلة لمناقشة كل النقاط الخلافية بين القوى اللبنانية، رافضا فكرة إلغاء الآخر من قبل أي طرف، ومؤكدا أنه رغم ملاحظاته على قوى موجودة في المعارضة الآن فإنه لا يضع فيتو على أي طرف أو شخص تنتدبه المعارضة إلى الحوار.

 

واختتمت السفير بما أوضحه نصر الله من وجهة نظر حزب الله من سلاح المقاومة، حيث قال إن وظيفته حماية لبنان من أي تهديد أو اعتداء إسرائيلي، مؤكدا أن الحزب يعتبر أن الصيغة القائمة حاليا هي الأفضل لتوفير هذه الحماية وأن الحزب حاضر أيضا لمناقشة أي اقتراح آخر. وأنه إذا وجدت الصيغة أو الإطار الذي يحقق الهدف فحزب الله ليس صاحب هواية بحمل السلاح.

 

لحود للمقايضة

"
المعارضة تلقت في الساعات الماضية عرضاً بمقايضة الرئيس لحود برؤساء الأجهزة الأمنية، أي أن يستقيل في مقابل تخلي المعارضة عن مطالبها الأخرى
"
المستقبل

تناولت صحيفة المستقبل الحالة السائدة في لبنان وذكرت أنه فيما استمر الرئيس المكلف كرامي في الدوران في الحلقة المفرغة بين رفض تشكيل حكومة لا تكون حكومة اتحاد وطني، ورفض تبني المطالب التي طرحتها المعارضة كمدخل إلى الحوار، 
فقد بدا أن ثمة محاولة من السلطة لشراء الوقت عبر تقديم عروض إلى المعارضة للالتفاف على مطالبها المحددة بتشكيل لجنة تحقيق دولية في اغتيال الحريري وإقالة رؤساء الأجهزة الأمنية وإنجاز الانسحاب السوري العسكري والمخابراتي الكامل وفقاً لاتفاق الطائف.

 

وأضافت الصحيفة أنها علمت أن المعارضة تلقت في الساعات الماضية عرضاً بمقايضة رئيس الجمهورية إميل لحود برؤساء الأجهزة الأمنية، أي أن يستقيل  في مقابل تخلي المعارضة عن مطالبها الأخرى.

 

وأضافت أن معارضين من "أجواء" السلطة سوقوا هذا الأمر تحت عنوان أن من شأن هذه الخطوة -أي استقالة لحود- أن تحدث "الصدمة" المطلوبة لتطبيع الوضع السياسي الداخلي.

 

وقالت الصحيفة إنها حصلت من مصادر رفيعة في المعارضة على ما مفاده أن الأخيرة أبلغت كرامي عبر الوفد النيابي الذي يمثلها أن مطالبها مطروحة للتنفيذ كمدخل إلى الحوار وليس كمادة للحوار نفسه. وأضافت أن قول الرئيس كرامي أنه ينتظر جواباً لا أساس له لأن موقف المعارضة أُبلغ من دون التباس.

 

وأكدت الصحيفة على لسان مصدرها أن المعارضة ستقول لا للمماطلة ولا للمبادرات الالتفافية على المطالب، وتشدد على أنها تملك خطة للحل ستعرضها في الوقت المناسب فإذا رفضت ستذهب إلى التصعيد.

 

صفير مع بوش

"
سياسة الولايات المتحدة تتمثل في العمل مع أصدقائها وحلفائها للإصرار على أن تغادر سوريا لبنان بشكل كامل
"
جورج بوش/السفير
خصصت صحيفة اللواء كغيرها من الصحف اللبنانية الصادرة اليوم مساحة لزيارة نصر الله صفير للولايات المتحدة، فقد قالت إن الحديث عن المطالبة باستقالة رئيس الحكومة قد انتقل من بيروت إلى واشنطن، حيث قال المارون قبيل لقائه بوش ردا علي سؤال عن المطالبة المارونية باستقالة لحود "سنبحث الموضوع بعد عودتنا إلى بيروت"، 
وهو أمر اعتبرت أوساط مارونية أن البطريرك ترك من خلاله الباب مفتوحاً أمام مناقشة مسألة الاستقالة بما تنطوي عليه من مخرج للمأزق اللبناني.

 

وذكرت الصحيفة أن لقاء صفير مع بوش تم في البيت الأبيض واستغرق 25 دقيقة تلا خلاله البطريرك الماروني مذكرة خطية كانت أبرز المطالب التي حوتها هي المطالبة بانتهاج الإدارة الأميركية سياسة منتجة، وحلول لأزمة لبنان لا تكون رهينة المصالح الدولية المتغيرة أو رهن حلول إقليمية تأتي على حساب لبنان، وكذلك رفض التوطين والتشديد على مسؤولية المجتمع الدولي ومسؤولية الولايات المتحدة في الحفاظ على الرسالة اللبنانية وعلى الديمقراطية والحرية، وتأمين حماية دولية مالية للبنان من خلال تجاوب المؤسسات الدولية كالبنك الدولي وصندوق النقد مع متطلبات الواقع الاقتصادي.

 

وقالت اللواء إن الرئيس بوش أوضح للصحفيين بعد اللقاء أنه أكد للبطريرك أن سياسة الولايات المتحدة تتمثل في العمل مع أصدقائها وحلفائها للإصرار على أن تغادر سوريا لبنان بشكل كامل، وأن تسحب كل قواتها وأجهزة استخباراتها، كي تكون العملية الانتخابية حرة ونزيهة.

 

وأضاف أنه ناقش معه الوضع في لبنان، وحدثه عن الرغبة الأميركية الكبيرة في أن يكون لبنان بلداً حراً حقيقة، يتمكن فيه الناس من اعتناق الدين الذي يريدون، ويعبروا عن آرائهم بحرية، وأن تتمكن الأحزاب السياسية من الازدهار ويصبح لبنان بلدا تقوده حكومة مختارة في انتخابات حرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة