معارض العولمة بوفيه يترشح لرئاسة فرنسا   
الخميس 18/5/1427 هـ - الموافق 15/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 23:49 (مكة المكرمة)، 20:49 (غرينتش)

جوزيه بوفيه معروف بحضوره القوي بالتجمعات الموازية لقمم العولمة (رويترز-أرشيف)


قال القيادي النقابي الفرنسي جوزيه بوفيه المعارض البارز لظاهرة العولمة والداعي لعولمة بديلة، إنه "مستعد" للترشح عن "يسار اليسار" بالانتخابات الرئاسية الفرنسية لعام 2007.

وأضاف أن ترشحه لتك الانتخابات يهدف "الجمع بين يسار الحزب الاشتراكي ويسار مناهض لليبرالية، ومؤيد لحماية البيئة ولعولمة بديلة".

بيد أن ذلك العرض قوبل بفتور بأوساط اليسار ولا سيما في صفوف الاشتراكيين.

وأعرب بوفيه مؤسس اتحاد المزارعين بمقابلة صحفية عن استعداده "لتحمل مسؤولية دخول الإليزيه" وهو مقر رئاسة الجمهورية، معتبرا أنه ليس هناك تشكيل "قادر على جمع" كل قوى أقصى اليسار والتغلب على الخصومات القائمة بينها.

وأوضح أن "الترشيح الاشتراكي منبثق عن يمين الحزب الاشتراكي ويفسح لترشيح معارض لليبرالية من يسار الحزب الاشتراكي" في إشارة إلى القيادية الاشتراكية سيغولين رويال التي تتصدر استطلاعات الرأي.

ويعتبر جوزيه بوفيه الذي يحظى بحضور إعلامي قوي ممثلا للحركة المعارضة "للعولمة العشوائية" بعد أن أدخل السجن عام 2002 وسط ضجة إعلامية كبيرة بتهمة "تخريب" مطعم من سلسلة ماكدونالدز للوجبات السريعة عام 1999.

ويعول النقابي الفرنسي وهو ناطق باسم منظمة داعية لعولمة بديلة ويصف نفسه بأنه "فوضوي نقابي" على المؤتمرات واجتماعات القمة الدولية للتنديد بما يسميه "الإسراف في إعطاء الأولوية للإنتاج في القطاع الزراعي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة