اكتشاف علاج جديد للسرطان في أستراليا   
الاثنين 1424/8/24 هـ - الموافق 20/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صورة مجهرية للخلايا السرطانية في إنسان
أعلن باحثون أستراليون اليوم الاثنين اكتشاف علاج ضد السرطان يعتمد على تعديل وراثي لكريات الدم من أجل مكافحة الأورام.

وقال بيتر ماكالوم في مركز الأبحاث عن السرطان في ملبورن إنه يأمل في بدء تجارب على البشر خلال سنتين بعد تجارب أولى على الفئران.

وأوضح دو تراباني الذي يعمل في البرنامج نفسه أن العلاج يقتضي أخذ مئات الملايين من الكريات البيضاء من المريض وتعديل الحامض النووي الريبي (DNA) لهذه الكريات بما يسمح لها بالتعرف على الورم ومكافحته, قبل إعادتها إلى جسم المريض.

وتابع "ما أثبتناه حتى الآن هو أننا نستطيع إخراج هذه الخلايا من نظام المناعة للحيوان ومعالجتها في الخارج لتتمكن من التعرف على السرطان ثم إعادتها إلى الجسم".

وتأسيسا على هذه النتيجة -كما يقول تراباني- فإنه بدلا من أن يكون هناك عدد صغير جدا من الكريات ربما واحدة من ألف يمكنها التعرف على الورم, "يصبح لدينا 100% منها قادرة على ذلك، لتصبح مقاومة الورم أكبر بكثير".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة