حماس تحذر من انفجار بغزة يطال كل المشاركين بحصارها   
الاثنين 9/4/1429 هـ - الموافق 14/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:49 (مكة المكرمة)، 21:49 (غرينتش)
فلسطينيون في معبر رفح بعد اجتياح الجدار الحدودي في يناير/كانون الثاني الماضي (الفرنسية-أرشيف)
 
حذر الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) فوزي برهوم مما وصفه بانفجار شديد جدا "سيطال كل الذين شاركوا فيه". وقال إن "أول من يدفع ثمن هذا الانفجار هو الاحتلال والقوى المتآمرة معه" في هذا الحصار.
 
وأضاف أن "خيارات المقاومة لفك الحصار قائمة ولا بد أن تستمر", وكانت عملية ناحال عوز قبل أيام بدايتها.
 
وقبل ذلك قال النائب عن حماس مشير المصري "إذا حدث انفجار فلا شيء سيقف أمام شعبنا، لا السدود ولا الحدود".
 
صائب عريقات: محاولة العبث بالأمن القومي المصري أمر لا يجوز على الإطلاق (الفرنسية-أرشيف)
أمن مصر
وفي المقابل قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن "محاولة العبث بالأمن القومي المصري أمر لا يجوز على الإطلاق".
 
من جانبها حذرت مصر من أنها لن تتهاون إذا "انتهكت حدودها", وقالت على لسان رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشعب مصطفى الفقي في لقاء مع برنامج ما وراء الخبر قبل يومين إن مصر لا يمكنها الموافقة على فتح المعبر بشكل عشوائي لأنها تخشى دخول أشخاص خطرين على أمنها.
 
انفجار بجباليا
وعلى الصعيد الميداني قتل ثلاثة فلسطيينين, وجرح عدد آخر في انفجار في منزل في جباليا شمالي غزة.
 
ولم تعرف طبيعة الانفجار, لكن سكانا قالوا إن المنزل لناشطين من حماس.
 
وشنت قوات الاحتلال الإسرائيلي هجوما صباح اليوم على جباليا. وقبل ذلك جرح ناشط فلسطيني عندما استهدِفت مجموعة ناشطين بصاروخ في شرق مدينة غزة, في حين تعرضت منصة لإطلاق الصواريخ للقصف.
 
وتبنت فصائل فلسطينية اليوم قصف بلدات ومواقع إسرائيلية محاذية للقطاع بقذائف محلية الصنع.
 
وارتفعت حصيلة الشهداء الفلسطينيين في التوغل الإسرائيلي في غزة الذي انتهى فجر أمس إلى 16 شهيدا منذ عملية موقع ناحال عوز الأربعاء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة