حملة تفتيش روسية في غروزني بعد هجمات شيشانية   
الأحد 1422/4/10 هـ - الموافق 1/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مقاتلون شيشانيون يؤدون الصلاة (أرشيف)
شنت شرطة مكافحة الشغب الروسية في الشيشان حملة تفتيش واسعة في العاصمة غروزني بحثا عن مشتبه بهم من المقاتلين الشيشانيين عقب مقتل ثلاثة جنود روس في هجمات على نقاط تفتيش فدرالية بالعاصمة وضواحيها الليلة الماضية.

وأفادت الأنباء بأن ثلاثة جنود روس آخرين قتلوا وأصيب سبعة بجروح عندما دهست مركبات كانوا يستقلونها ألغاما أرضية في غروزني وبلدة أفتغوري بمقاطعة شالي جنوب شرق العاصمة الشيشانية.

وقامت الشرطة الاتحادية الروسية بإغلاق ضاحيتين في غروزني أثناء عمليات تفتيش عن مقاتلين شيشانيين وعن مدنيين يشتبه بصلتهم بمنظمات تقاتل ضد الوجود الروسي في الشيشان. وقال مسؤول في الإدارة الشيشانية الموالية لموسكو إن عمليات مماثلة تجري في بلدة أوروس مارتان (12 كلم) جنوب غرب غروزني.

وبالمقابل قام مقاتلون شيشانيون بتوزيع منشورات في السوق المركزي بالعاصمة غروزني تحذر فيها الأهالي من مغبة التعاون مع القوات الفدرالية والشرطة الموالية لموسكو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة