المسلحون يقتلون 16 شخصا في الجزائر   
الأربعاء 1422/1/3 هـ - الموافق 28/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طفل مصاب جراء العنف (أرشيف)
قال شهود عيان إن جماعة مسلحة قتلت 16 شخصا ليلة أمس الثلاثاء في قرية ولد عيش الواقعة قرب مدينة بليدة جنوبي غربي العاصمة الجزائر. وتعتبر البليدة معقل الجماعات الإسلامية المسلحة.

يشار إلى أن الهجمات التي تشنها الجماعات المسلحة تزايدت في الآونة الأخيرة. فقد قتلت الجماعات عائلة تتكون من 13 فرداً في ولاية البليدة. وأطلق المسلحون النار على أفراد العائلة التي تتكون من أربع نساء وثلاثة رجال وستة أطفال من بينهم رضيع يبلغ من العمر ستة أشهر في بلدة سيدي عبد الرحمن.

وقال شهود إن المسلحين تسللوا إلى البيت ليلاً وأطلقوا نيرانهم على أفرادها، كما استخدموا المتفجرات في هجومهم. وقال أقارب العائلة إن هذا الهجوم هو الأول في البلدة منذ بداية أحداث العنف في الجزائر عام 1992.

يذكر أن أعمال العنف أودت بحياة  حوالي 800 شخص معظمهم من المدنيين هذا العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة