رايس تبدأ جولة آسيوية بانتقادات للصين   
الثلاثاء 1426/2/5 هـ - الموافق 15/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:56 (مكة المكرمة)، 16:56 (غرينتش)

رايس تحذر الصين بشأن تعاملها مع تايوان (الفرنسية)

بدأت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس اليوم جولة آسيوية بتوجيه انتقادات للصين بشأن سياستها تجاه جزيرة تايوان المجاورة.
 
وقالت رايس التي وصلت إلى الهند في مستهل جولتها إن واشنطن قلقة بشأن تطوير الصين لقدراتها العسكرية وأثر ذلك على التوتر مع جزيرة تايوان التي تتعهد الولايات المتحدة بالدفاع عنها.
 
وأضافت رايس في مستهل جولتها الآسيوية في الهند التي ستقودها للصين أيضا إن نفقات بكين العسكرية تثير القلق لأنها تتم في وقت لم يتم فيه بعد حل مشكلة تايوان.
 
في السياق حذرت الولايات المتحدة الصين بشأن إقرار برلمانها قانونا مناهضا للانفصال يجيز استخدام القوة العسكرية ضد تايوان إن هي أعلنت الاستقلال.
 
وقالت واشنطن إن هذا القانون يمضي في الاتجاه المعاكس للتطورات التي شهدتها مؤخرا العلاقات بين الصين وتايوان. وتعتبر الصين أن تايوان –التي تتمتع باستقلال فعلي منذ 1949- جزء لا يتجزأ من الصين.
 
وأكدت رايس أن الاتفاقيات العسكرية التي تربط بلادها بعدد من البلدان الآسيوية من شأنها أن تحافظ على الاستقرار وتوازن القوى في المنطقة.
 
وتشمل الجولة الآسيوية لرئيسة الدبلوماسية الأميركية ستة بلدان آسيوية من بينها أيضا باكستان وأفغانستان ستبحث خلالها عددا من الملفات العسكرية والسياسية ذات البعد الإقليمي والدولي خاصة العلاقات بين الهند وجارتها باكستان.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة