فوز حماس يعزز فرص كاديما بالانتخابات الإسرائيلية   
الثلاثاء 1/1/1427 هـ - الموافق 31/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 3:01 (مكة المكرمة)، 0:01 (غرينتش)

غالبية الإسرائيليين اعتبروا أن أولمرت أكثر قدرة من نتنياهو على تولي السلطة حاليا (الفرنسية-أرشيف)
أظهر استطلاع للرأي أن الفوز الكبير لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) بالانتخابات الفلسطينية شجع غالبية الإسرائيليين على التصويت لحزب كاديما، مع تراجع دعمهم لانسحابات أحادية من الضفة الغربية.

وكشف الاستطلاع الذي نشرت نتائجه صحيفة معاريف اليوم الاثنين أن كاديما الذي يقوده حاليا رئيس الوزراء بالوكالة إيهود أولمرت، سيحصل على 42 مقعدا بالانتخابات التشريعية المقررة يوم 28 مارس/آذار القادم من إجمالي مقاعد الكنيست البالغة 120.

أما حزب العمل بزعامة عمير بيرتس فلن يحصل على أكثر من 19 مقعدا مقابل 16 لليكود بزعامة بنيامين نتنياهو، في حين سيحصل شاس المتشدد على عشرة مقاعد واللوائح العربية على ثمانية.

كما أظهر الاستطلاع أن 38.7% من المشاركين يعتبرون أن أولمرت هو الشخصية الأكثر قدرة على الحكم حاليا, مقابل 28.7% لنتنياهو و7.5% لبيرتس.

وقالت معاريف إن غالبية الإسرائيليين -حسب الاستطلاع- تراجعوا عن دعم أي انسحاب أحادي الجانب من الضفة الغربية بعد فوز حماس بالانتخابات.

وقد صوت 50.4% من المشاركين لصالح هذا الخيار مقابل 32.6% ضده، وامتنع 17% عن إعطاء إجابة حاسمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة