أمير قطر: العالم سيكون أفضل بالقضاء على الإرهاب   
الأربعاء 1422/7/16 هـ - الموافق 3/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)


أمير قطر يزور موقع مركز التجارة العالمي ويلتقي عمدة نيويورك
وصف أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني التفجيرات التي وقعت في مدينة نيويورك يوم 11 سبتمبر/ أيلول الماضي بأنها جريمة كبرى لا يقرها دين ولا عقيدة وليس لها عذر أو تبرير. وأكد الشيخ حمد في تصريحات للصحفيين عقب لقائه بعمدة نيويورك رودلف جولياني أنه بالقضاء على الإرهاب وبحل أسبابه سيكون العالم مكانا أفضل لجميع الشعوب.

وأعلن تبرع قطر بمبلغ مليون دولار لصندوق مركز التجارة وبمبلغ مليون دولار آخر لصندوق رعاية أسر رجال الأطفاء الضحايا.

وكان الشيخ حمد قد قام في وقت سابق بزيارة الموقع الذي كان يضم برجي مركز التجارة العالمي اللذين دمرا في هجوم الشهر الماضي. وقال إن وجوده في هذا الموقع يعبر عن مشاركة الشعب الأميركي وبالذات سكان نيويورك في المأساة التي حلت بهم والتي تعتبر مأساة للجميع.

وأكد إدانة قطر للإرهاب بجميع أشكاله، موضحا أن إيمانها بالديمقراطية وحرية الصحافة ساعد كثيرا في تقييد الإرهاب. وشدد على ضرورة عدم ربط العرب والمسلمين بالهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة.

وكان الشيخ حمد قد اجتمع بالأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بمقر المنظمة الدولية بنيويورك حيث تركز الاجتماع حول بحث قضية الإرهاب والتعاون الدولي لمحاربته ودور الأمم المتحدة في هذا الشأن. ومن المقرر أن يلتقي بالرئيس الأميركي جورج بوش غدا.

يذكر أن أمير قطر يتولى رئاسة منظمة المؤتمر الإسلامي التي يفترض أن يعقد وزراء خارجية الدول الـ56 الأعضاء فيها اجتماعا طارئا في العاشر من الشهر الجاري بالدوحة للبحث في الأزمة الناجمة عن الاعتداءات التي تعرضت لها الولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة