مقتل ثلاثة عسكريين إيرانيين في معارك بسوريا   
الاثنين 1437/7/5 هـ - الموافق 11/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:01 (مكة المكرمة)، 13:01 (غرينتش)

قالت وسائل إعلام إيرانية وناشطون إن ثلاثة عسكريين إيرانيين قتلوا خلال معارك في سوريا، من بينهم عنصر ينتمي للواء 65، أبرز ألوية القوات الخاصة في الجيش الإيراني.

وأشارت المصادر إلى أن محسن كيطاسلو الجندي في القوات الخاصة الإيرانية، وحسين بوّاس، ومحمد تقي صالخوردة، قتلوا خلال المعارك الدائرة مع قوات المعارضة السورية في ريف حلب الجنوبي (شمال سوريا).

وينتمي العسكري الإيراني القتيل كيطاسلو إلى اللواء 65، وهو أبرز القوات الإيرانية البرية الخاصة، ويعرف أيضا باسم القبعات الخضر، ويضم خيرة العسكريين الإيرانيين، ويتمتع بمستوى تدريب عال، وتجهيزات عسكرية كبيرة وتسليح جيد.

وكان نائب منسق القوات البرية للجيش الإيراني أمير علي أراستيه أعلن الأسبوع الماضي أن بلاده أرسلت إلى سوريا عناصر من الوحدات الخاصة التي تشكل اللواء 65 لتولي مهمة "الاستشارة العسكرية"، حسب قوله.

وأرسلت طهران بداية الشهر الحالي هذا اللواء للمشاركة في القتال في سوريا إلى جانب قوات النظام، وذلك بعد الإعلان الروسي المتعلق بالانسحاب التدريجي من سوريا.

وتشارك قوات من الحرس الثوري الإيراني وقوات التعبئة المعروفة باسم "الباسيج" في صفوف قوات النظام السوري لقتال المعارضة السورية، حيث فقدت طهران عددا كبيرا من عناصرها خلال المواجهات، بينهم ضباط كبار في الحرس الثوري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة