يودويونو رئيسا لإندونيسيا رسميا   
الأربعاء 1425/8/21 هـ - الموافق 6/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 6:34 (مكة المكرمة)، 3:34 (غرينتش)

يودويونو مطالب بتحقيق الوعود التي قطعها على نفسه (الفرنسية)

أصبح الجنرال المتقاعد بامبانغ يودويونو رئيسا رسميا لإندونيسيا بعد فوزه بالانتخابات الرئاسية التي أجريت الشهر الماضي.

وقالت اللجنة الانتخابية العامة -الهيئة الرسمية المكلفة الإشراف على الانتخابات- إن يودويونو حقق فوزا ساحقا في جولة الإعادة للانتخابات على منافسته الرئيسة الحالية ميغاواتي سوكارنوبوتري في أول انتخابات رئاسية مباشرة في البلاد.

وأظهرت النتائج الأولية حصول يودويونو على 60% من الأصوات مقابل 39% للرئيسة ميغاواتي.

وفي أول تصريح له عقب هذه النتيجة شكر يودويونو الإندونيسيين على تصويتهم له ليكون رئيسا للبلاد، وقال إنه سيعمل بجد لحل مشاكل البلاد.

وأضاف يودويونو (55 عاما) الذي من المقرر أن يؤدي القسم في العشرين من أكتوبر/تشرين الثاني، أن حكومته ستبدأ عملها اعتبارا من هذا الوقت.

وقال مراسل الجزيرة في جاكرتا إن من العوامل التي ساعدت يودويونو على تحقيق الفوز أنه قدم نفسه كإصلاحي لمحاربة الفساد وأن باستطاعته قيادة البلاد بطريقة حكيمة.

وأضاف أن تقديم رئيسة البلاد ميغاواتي سوكارنوبوتري صورة ضعيفة وسلبية في بعض الأحيان ساعد الجنرال السابق في تحقيق هذه النتيجة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة