إسرائيل تطالب جنرالاتها بتوخي الحذر في تصريحاتهم   
الجمعة 1427/1/26 هـ - الموافق 24/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:47 (مكة المكرمة)، 21:47 (غرينتش)
دان حالوتس قال إن التصريحات المتهورة قد يساء فهمها (الفرنسية)
طالب رئيس الأركان الإسرائيلي الجنرال دان حالوتس الضباط الإسرائيليين بالتزام الحذر في التصريحات, وذلك إثر الجدل الذي أثارته تصريحات جنرال إسرائيلي بشأن مستقبل الأسرة الهاشمية الحاكمة في الأردن.
 
وقال حالوتس في بيان نشر في ختام اجتماع لرئاسة الأركان عقد اليوم إن "تصريحات متهورة قد يساء تفسيرها وإخراجها من مضمونها سيزج الجيش الإسرائيلي في جدل علني لا جدوى منه".

وفي هذا السياق أفادت الإذاعة الإسرائيلية أن الجنرال الإسرائيلي يائير نافيه سيوجه رسالة اعتذار إلى نظرائه الأردنيين بعد أن قال الأربعاء إن الملك عبد الله الثاني قد يكون آخر عاهل أردني بسبب قيام "محور إسلامي" في البلاد.
 
وأوضحت الإذاعة أن الجنرال نافيه قائد المنطقة الوسطى في إسرائيل ومن ضمنها الضفة الغربية المحتلة, سيقدم في الرسالة اعتذاراته إلى الشعب الأردني والملك عبد الله الثاني.
 
وأثارت تصريحات الجنرال ارتباكا رسميا كبيرا في إسرائيل ونددت بها وزيرة الخارجية تسيبي ليفني وكذلك وزير الدفاع شاؤول موفاز ودان حالوتس. كما دعا القائم بأعمال السفارة الأردنية في تل أبيب إلى معاقبة الجنرال نافيه.
 
وسارع جميع المسؤولين الإسرائيليين إلى التأكيد في بيانات أو مكالمات هاتفية مع مسؤولين أردنيين, أن إسرائيل تعتبر الأردن "شريكا إستراتيجيا" و"دولة قوية ومستقرة".
 
وقال نافيه في كلمة ألقاها في القدس الأربعاء "لست واثقا من أنه سيكون هناك ملك آخر في الأردن لأن 80% من سكان هذا البلد فلسطينيون". وأبدى تخوفه من قيام ما أسماه محورا إسلاميا ينطلق من إيران ويمر بالعراق وصولا إلى الضفة الغربية وغزة، على حد زعمه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة