استعدادات لمسيرة كبرى بسامراء تدعو لوحدة الصف   
الخميس 1428/6/6 هـ - الموافق 21/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 5:45 (مكة المكرمة)، 2:45 (غرينتش)

فاضل مشعل-بغداد
التيار الصدري دعا لتفويت الفرصة على محاولات زرع الفرقة بين المسلمين (الجزيرة نت)
تشهد بغداد ومدن عراقية أخرى استعدادات مكثفة لانطلاق مسيرة ستتوجه إلى سامراء لاستنكار التفجيرات التي شهدتها المدينة الأربعاء الماضي. وقال منظمو المسيرة إنها تهدف إلى رص الصفوف وتفويت محاولات زرع الفرقة بين المسلمين العراقيين.

وأوضح رئيس كتلة التيار الصدري في البرلمان نصار الربيعي في تصريح للجزيرة نت أن المسيرة التي دعا إليها الزعيم الشيعي مقتدى الصدر ستنظم يوم الخامس من الشهر المقبل بهدف التعبير عن التضامن وتحويل حادث تفجير مرقدي الإمامين علي الهادي والحسن العسكري إلى لم للشمل "ومنع الفرقة التي أرادها الأعداء من وراء استهداف هذه المواقع المقدسة".

من جهته قال حسين اللامي من التيار الصدري للجزيرة نت إنه تم إعداد شعارات تدعو لرص الصف وتفويت الفرصة على "المحتل الأجنبي" لزرع الفرقة بين المسلمين في العراق.

وأضاف اللامي أن التيار الصدري سيمنع منعا مطلقا اصطحاب المشاركين في المسيرة السلمية لأي نوع من أنواع السلاح.

وفي نفس السياق وجه رئيس المجلس الإسلامي في العراق عبد العزيز الحكيم دعوة لأتباعه للقيام بمسيرة احتجاجية مماثلة ولكن داخل مدينة النجف، وذلك في رسالة وجهها من مقر إقامته في طهران حيث يجري فحوصا طبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة