استمرار الخلافات بين برلين ومدريد حول المجلس الأوروبي   
الثلاثاء 1424/9/11 هـ - الموافق 4/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

غيرهارد شرودر (يمين ) وخوسيه ماريا أزنار (الفرنسية)
أقر المستشار الألماني غيرهارد شرودر ورئيس الحكومة الإسبانية خوسيه ماريا أزنار اليوم في العاصمة برلين بوجود خلافات في الرأي بشأن إصلاح المجلس الأوروبي.

واعترف شرودر في مؤتمر صحفي مشترك مع أزنار في ختام جولة المباحثات الألمانية الإسبانية الثامنة عشرة باستمرار الخلافات بين الجانبين قائلا "نرى أن هذه المسألة مع مسائل أخرى لا يمكن بالتأكيد حلها قبل المؤتمر الحكومي النهائي في روما".

وتكمن الاختلافات في مجالات السياسة الخارجية للاتحاد خاصة الشأن العراقي، حيث لم يسجل أي تقارب بين الاشتراكي الديمقراطي الألماني الرافض للحرب والإسباني المحافظ الذي يقف مع الولايات المتحدة في غزوها للعراق.

وفي مجال الأمن دافع شرودر من جديد عن مشروع الدفاع المشترك الذي تعمل عليه ألمانيا وفرنسا وبلجيكا ولوكسمبورغ والمفتوح أمام بقية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، معتبرا أنه يجب أن يكون لدى أوروبا "هامش مناورة". ومن جانبه حذر أزنار من مخاطر "الازدواجية" بل و"المواجهة" مع الحلف الأطلسي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة