استبعاد ظهور فيروس جديد لحمى الدنغ بإندونيسيا   
الثلاثاء 1425/1/10 هـ - الموافق 2/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مرض الدنغ يحصد المئات (أرشيف)
استبعدت منظمة الصحة العالمية أن يكون انتشار حمى الدنغ في إندونيسيا والذي تسبب في قتل المئات من الأشخاص في الشهرين الماضيين ناتجا عن سلالة جديدة من الفيروس أكثر خطورة.

وفي الوقت الذي ينتظر مسؤولون إندونيسيون نتائج تحاليل الدم للتأكد من أن المرض لم ينتج عن سلالة جديدة من الفيروس، قال ممثل المنظمة إن السبب الرئيسي في انتشار المرض هو انخفاض مناعة السكان، مشيرا إلى أن المرض يصل لذروته في إطار دورة مدتها خمس سنوات.

وألقى بيترسن بالمسؤولية على عاتق المجتمعات المحلية التي نصح كل منطقة فيها أن تقوم بدورها بالالتزام "بتطهير البلدة والحي" للقضاء على البعوضة المسببة للمرض.

وتعرضت الحكومة الإندونيسية لانتقادات عنيفة من وسائل الإعلام المحلية بسبب تعاملها مع المرض، ويقول الكثيرون إن انتشاره يلقي الضوء على ثغرات في نظام الرعاية الصحية الذي يفتقر للتمويل في البلاد.

وتعيش البعوضة التي تنقل المرض وتتكاثر حول برك المياه الراكدة التي تنتشر داخل المدن في موسم الأمطار من أكتوبر/تشرين الأول إلى أبريل/نيسان.

وقالت وزارة الصحة في بيان لها اليوم إن عدد ضحايا المرض ارتفع إلى 344 منذ بداية يناير/كانون الثاني الماضي وسجلت 19908 حالات إصابة في الأرخبيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة