إيران تحجب موقع رئيسها السابق   
الجمعة 4/2/1433 هـ - الموافق 30/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 23:25 (مكة المكرمة)، 20:25 (غرينتش)

رفسنجاني تولى رئاسة إيران خلال الفترة بين العام 1989 إلى 1997 (الفرنسية-أرشيف)

حجبت السلطات الإيرانية الموقع الإلكتروني الخاص بالرئيس السابق علي أكبر هاشمي رفسنجاني، وذلك بناء على أوامر حكومية لم يكشف عنها.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) عن محمد هاشمي شقيق الرئيس السابق قوله إن الشركة المسؤولة عن الموقع أبلغت الرئيس السابق أمس بصدور أوامر حكومية لها لحجب الموقع.

واضاف هاشمي أنه بعد دقائق من الاتصال لم يعد بالإمكان دخول الموقع، لكنه أكد عدم معرفته بالجهة الحكومية التي أمرت باتخاذ هذه الخطوة حتى الآن، مشيرا إلى أنه سيتابع القضية لمعرفة سبب الإغلاق والمسؤول عنه.

وترددت تقارير عن حجب أكثر من خمسة ملايين موقع في إيران، لكن المستخدمين يلجؤون لبرامج وسيطة وشبكات افتراضية خاصة لدخولها، غير أنه من الصعب دخول موقع رافسنجاني حتى عن طريق البرامج الوسيطة.

ومن المعروف أن رافسنجاني، الذي تولى رئاسة إيران في الفترة 1989-1997، كان أحد مهندسي مشروع النظام الإسلامي الإيراني.

وفي العام 2009 رفض رجل الدين المعتدل الإقرار بفوز محمود أحمدي نجاد في الانتخابات الرئاسية، التي تعرضت لانتقادات بسبب ما عدّ تلاعبا فيها.

وعلى إثرها منع رافسنجاني في صيف 2009 من الخطابة يوم الجمعة وعزل في مارس/آذار الماضي من منصبه رئيسا لمجلس خبراء القيادة، الذي يعد من الهيئات الدينية رفيعة المستوى في إيران.

ويتولى رفسنجاني حاليا منصب رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام، وهو هيئة تحكيمية للفصل في المنازعات التشريعية.

يشار إلي أنه لم يحجب موقع الرئيس السابق محمد خاتمي حتى الآن، رغم أنه من منتقدي أحمدي نجاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة