الأردن يسعى للتأهل لنهائيات أمم آسيا لأول مرة   
الثلاثاء 1424/9/25 هـ - الموافق 18/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الأردني مؤيد سليم يقود هجمة لفريقه على مرمى لبنان في اللقاء الذي انتهي بفوز الأردن بهدفين (أرشيف)
أصبح المنتخب الأردني لكرة القدم على أعتاب التأهل لنهائيات كأس أمم آسيا للمرة الأولى في تاريخه ويكفيه الفوز على منتخب كوريا الشمالية الزائر اليوم الثلاثاء لضمان التأهل دون حاجة لانتظار نتيجة مباراة العودة في بيونغ يانغ.

وربما يكون التعادل كافيا لمنتخب الأردن الذي يقوده المدرب المصري محمود الجوهري، في حين يبقى الفوز هو الأمل الوحيد لإنعاش آمال كوريا الضعيفة في التأهل للنهائيات التي تستضيفها الصين العام المقبل.

يتصدر المنتخب الأردني فرق المجموعة الرابعة برصيد تسع نقاط جمعها من ثلاثة انتصارات على إيران (3-2) ولبنان (1-صفر و2-صفر) مقابل خسارة واحدة أمام إيران (1-4).

وتحتل إيران المركز الثاني برصيد ست نقاط دون احتساب نقاط اللقاء الذي جمعها مع كوريا الشمالية في طهران الأسبوع الماضي وأوقف في الدقيقة 60 بسبب إصابة لاعب كوري بمقذوف ناري ألقاه الجمهور.

الأردني حسونة الشيخ يحتفل بهدفه في مرمى لبنان (أرشيف)
وكانت إيران متقدمة بهدف للا شيء حين توقفت المباراة لكن من المنتظر أن يبت الاتحاد الآسيوي في النتيجة في اجتماع لجنة المسابقات الشهر المقبل.

ويأتي لبنان في المركز الثالث بالمجموعة برصيد أربع نقاط بينما تقبع كوريا الشمالية في القاع برصيد نقطة واحدة.

وسوف يستضيف المنتخب اللبناني نظيره الإيراني غدا الأربعاء في لقاء صعب حيث لابديل للبنان عن الفوز للحفاظ على آماله في نيل إحدى بطاقتي التأهل، أما لقاء الإياب بين الأردن وكوريا فمن المقرر أن يقام يوم 28 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري في بيونغ يانغ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة