تسرب إشعاعي بمحطة فوكوشيما   
الثلاثاء 27/7/1432 هـ - الموافق 28/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 14:58 (مكة المكرمة)، 11:58 (غرينتش)

الشركة التي تدير محطة فوكوشيما لا تزال تحقق لمعرفة سبب التسرب (الفرنسية)

قالت وكالة السلامة النووية والصناعية اليابانية اليوم الثلاثاء إنه تم اكتشاف تسرب أطنان من المياه المشعة إلى الأرض من محطة فوكوشيما النووية.

وأضافت الوكالة أن حوالي 15 طنا من المياه التي تحمل إشعاعا منخفضا تسربت من أحد صهاريج التخزين بالمحطة الواقعة على ساحل المحيط الهادي على بعد 240 كيلومترا شمال طوكيو.

وقالت شركة طوكيو إليكتريك باور (تيبكو) التي تدير المحطة إنها لا تزال تحقق لمعرفة سبب التسرب الذي تم إيقافه بعد اكتشافه اليوم.

وتم تخزين كميات ضخمة من المياه الملوثة بمستويات مختلفة من الإشعاع في صهاريج تخزين بالمحطة بعد استخدامها في تبريد مفاعلات تضررت حين توقفت أنظمة تبريدها الأصلية بسبب الزلزال الذي هز البلاد في 11 مارس/آذار الماضي وما أعقبه من أمواج مد بحري عاتية.

وتحاول تيبكو استخدام نظام يمكنه تطهير المياه المشعة بحيث تمكن إعادة استخدامها في تبريد المفاعلات لكنها واجهت مشاكل فنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة