الكونغرس الأرجنتيني يجتمع لاختيار رئيس للبلاد   
الثلاثاء 16/10/1422 هـ - الموافق 1/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إدواردو دوهالدي في صورة أرشيفية
يجتمع الكونغرس الأرجنتيني بمجلسيه النواب والشيوخ اليوم ليختار رئيسا مؤقتا جديدا للبلاد خلفا للرئيس المؤقت أدولفو رودريغز الذي أعلن استقالته بعد أسبوع من توليه منصبه. وقد اتفقت الأحزاب الأرجنتينية على إلغاء موعد انتخابات الثالث من مارس/ آذار المقبل واستكمال الرئيس الجديد لولاية الرئيس السابق فرناندو دي لاروا التي تنتهي يوم العاشر من ديسمبر/ كانون الأول 2003.

ومن المقرر أن يفتتح جلسة الكونغرس لاختيار الرئيس الجديد في الساعة الثانية ظهرا بالتوقيت المحلي رئيس مجلس البرلمان إدواردو كامانو الذي تولى منصب رئيس الجمهورية بشكل مؤقت لمدة يومين عقب استقالة رئيس مجلس الشيوخ رامون بيرتا المرشح دستوريا لخلافة رودريغز.

وقد برز كأقوى المرشحين لخلافة رودريغز نائب الرئيس السابق والسيناتور عن الحزب البيروني الحاكم إدواردو دوهالدي. ويتمتع حاكم إقليم بوينس أيرس بموافقة حزبه البيرويني وأحزاب الكونغرس الأخرى التي اتفقت أيضا على أن يكمل الرئيس المؤقت الجديد ولاية الرئيس السابق دي لاروا الذي استقال يوم 20 ديسمبر/ كانون الأول الماضي لعامين مقبلين.

وقال زعيم الحزب الراديكالي فيدريكو ستوراني أن هناك إجماعا داخل الكونغرس لبقاء الرئيس الجديد في منصبه مدة عامين قبل إجراء انتخابات جديدة.

أدولفو رودريغز أثناء إعلانه استقالته عبر التلفزيون
وكان رودريغز قد أعلن استقالته من منصبه بشكل درامي مساء الأحد بعد أسبوع على توليه المنصب خلفا للرئيس لدي لاروا. وعزا رودريغز استقالته إلى عدم حصوله على تأييد غالبية أعضاء حزبه البيروني. وأكد في خطاب بثه التلفزيون أن استقالته نافذة ولا يمكن رفضها وأنها سارية بشكل فوري.

وكان آلاف الأرجنتينيين قد خرجوا إلى الشوارع في ساعة متأخرة من مساء الجمعة احتجاجا على أسلوب معالجة رودريغز لركود اقتصادي دخل عامه الرابع الآن، واتهموه بإسناد مناصب وزارية إلى وزراء ومسؤولين فاسدين. وبعد عدة ساعات من الهدوء تفجرت اشتباكات عنيفة مع الشرطة مما أدى إلى وقوع أعمال نهب وتخريب شملت مباني حكومية ومصارف في وسط المدينة.

من ناحيته أعرب الرئيس الأميركي جورج بوش عن قلقه بشأن الأزمة في الأرجنتين، لكنه أكد أنه واثق من بقاء وحدة البلاد إلى حين انتخاب رئيس جديد، مؤكدا أن الولايات المتحدة ستعمل مع الرئيس الجديد منذ لحظة انتخابه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة