ملايين الأميركيين يعانون من أمراض مرتبطة بالتدخين   
الجمعة 1424/7/10 هـ - الموافق 5/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خلصت دراسة جديدة عن مخاطر التدخين على الصحة إلى أن ما لا يقل عن 8.6 ملايين من الأميركيين يعانون من التهاب الشعب الهوائية المزمن وانتفاخ الرئة وغيرهما من الأمراض الخطيرة المرتبطة بالتدخين.

وقام مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها بنشر الدراسة أمس وهي أول دراسة تقدم عددا تقريبيا للأميركيين المصابين بأمراض خطيرة في الرئة وغيرها من الأمراض الناتجة عن للتدخين.

وقال الباحثون إن نتائج هذه الدراسة التي ترسم صورة قاتمة لمخاطر التدخين على الصحة تؤكد ضرورة تكثيف برامج مكافحة التدخين وزيادة متابعة عاداته في أميركا حيث يوجد نحو 46.5 مليون مدخن.

ويعتقد مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها أن التدخين سبب رئيسي للوفاة يمكن الوقاية منه في الولايات المتحدة، حيث يتوفى سنويا نحو 440 ألف شخص بسبب الإصابة بسرطان الرئة وغيره من الأمراض المتعلقة بالتدخين.

وتوصلت الدراسة إلى أن 4.5 ملايين من المدخنين وغير المدخنين أصيبوا بالتهاب الشعب الهوائية المزمن عام 2000 مما يجعله أكثر الأمراض انتشارا. ومن أعراض التهاب الشعب الهوائية نوبات السعال المتكرر.

وقال أكثر من ثلاثة ملايين إنهم مصابون بانتفاخ الرئة الذي يتجلى أساسا عبر قصر النفس المزمن.

وقال تري بيشتشك المدير المساعد للشؤون العلمية في مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها إن هذه الأعداد التقديرية تقل عن الواقع لأنها اعتمدت بقدر كبير على مشاركين في دراسات إحصائية متعددة تطوعوا بالإبلاغ عن أمراضهم.

وأوضحت الدراسة أيضا أن النفقات الطبية الناتجة عن التدخين في الولايات المتحدة تقدر سنويا بنحو 75 مليار دولار فيما يصل فقدان الإنتاجية إلى 82 مليار دولار في العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة