الخضراوات تقلل خطر الإصابة بالأورام   
الاثنين 1427/5/30 هـ - الموافق 26/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:12 (مكة المكرمة)، 23:12 (غرينتش)

تفيد نتائج دراسة طبية أن اتباع حمية غذائية تعتمد على الأوراق الخضراء والبروكلي والبراعم الصغيرة للنباتات ربما يسهم في الوقاية من الأورام اللمفاوية المسببة لسرطان الدم فيما عدا مرض هدجكين.

ففي الدراسة التي شملت أكثر من 800 أميركي مصابين وغير مصابين بأورام لمفاوية غير مرض هدجكين، وجد الباحثون أن خطر الإصابة بالسرطان انخفض بنسبة 42% لمن تناولوا خضراوات أكثر.

وتبينت فائدة النباتات الخضراء كالسبانخ والكرنب والبروكلي والبراعم النباتية والقرنبيط في الوقاية من المرض.

وأظهرت الدراسة أيضا دور عنصرين غذائيين في الخضر -هما الليتين والزيكانثين- في التقليل من خطر الإصابة بالأورام اللمفاوية، وكذلك الزنك الموجود باللحوم والبندق والفاصوليا.

ويصيب الورم اللمفاوي غير مرض هدجكين الجهاز اللمفاوي عند الإنسان أحد مكونات الجهاز المناعي الحامل لخلايا الدم البيضاء المقاومة للأمراض وتسمى الخلايا اللمفاوية. ويظهر السرطان عندما تصبح هذه الخلايا غير طبيعية وتبدأ في الانقسام عشوائيا.

وتساعد مضادات الأكسدة بالوقاية من هذا الضرر بتحييد الجزيئات التي تسمى أنواع الأكسجين التفاعلية، وهي عناصر تنتج أثناء العمليات الطبيعية بالجسم وكذلك بسبب التعرض لدخان السجائر، وإذا زادت هذه المواد عن الحد الطبيعي فإنها تضر بأنسجة الجسم وتسبب المرض.

وذكر أحد المختصين أن الطريقة المثلى للحصول على مضادات الأكسدة هي تناول كميات من الخضراوات والفواكه لأنها تحتوي على عناصر غذائية تعمل متكاملة لتمنح الإنسان فوائد صحية إضافية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة