مجلس النواب الأرجنتيني يقر قانون الطوارئ الاقتصادي   
الأحد 1422/10/22 هـ - الموافق 6/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الكونغرس الأرجنتيني الذي يضم مجلسي النواب والشيوخ أثناء مناقشته قانون الطوارئ الاقتصادي

صدق مجلس النواب الأرجنتيني في وقت مبكر من صباح اليوم على قانون الطوارئ الاقتصادي الذي يمنح الحكومة الأرجنتينية صلاحيات واسعة لإنقاذ اقتصاد البلاد في غضون عامين. ويسمح القانون بخفض قيمة العملة الأرجنتينية، ومن المقرر أن يصدق عليه مجلس الشيوخ اليوم ليبدأ العمل به اعتبارا من يوم غد.

وقد صوت النواب على القانون بمجمله بعد تسع ساعات من المناقشات برفع الأيدي، ثم بدؤوا يصوتون على بنوده بندا بندا.

وأعرب نواب الحزب البيروني الحاكم وحزب المعارضة الرئيسي الاتحاد الراديكالي المدني عن تأييدهم للقانون المكون من 21 بندا والذي تقدمت به حكومة الرئيس إدواردو دوهالدي لإخراج البلاد من الركود الاقتصادي المستمر منذ أربع سنوات.

ويمنح القانون الرئيس الأرجنتيني صلاحيات لتنظيم أسعار المواد الأساسية والخدمات، حيث تخطط الحكومة لأن تقوم بتعويم العملة المحلية البيسو وتسمح بوضع سعر الدولار التفضيلي بـ1.35 بيسو للاستيرادات الضرورية.

ومن المقرر أن يحال القانون إلى مجلس الشيوخ الذي ينظر في التصديق عليه اليوم حسب ما أعلن عضو في مجلس الشيوخ ينتمي إلى الحزب البيروني الحاكم. ومن المفترض أن يصبح القانون ساري المفعول بدءا من يوم غد. ولكن تحسبا لتأخير محتمل ستبقى سوق الصرف الرسمية مغلقة حتى يوم الأربعاء القادم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة