إخطارات هدم لمساكن واعتداءات بالضفة   
الجمعة 1434/12/20 هـ - الموافق 25/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 11:06 (مكة المكرمة)، 8:06 (غرينتش)
الاحتلال يصدر إخطارات الهدم في مناطق السلطة بحجج مختلفة من بينها البناء بلا ترخيص (الجزيرة)

عوض الرجوب-رام الله

سلمت قوات الاحتلال عددا من المواطنين الفلسطينيين في أنحاء مختلفة من الضفة الغربية إخطارات بوقف البناء والهدم لبيوت مسكونة وأخرى قيد الإنشاء. وفي غضون ذلك، تعرض مزارعون للاعتداء من قبل المستوطنين في وقت واصل الاحتلال عمليات الاعتقال.

ففي محافظة جنين شمالي الضفة، أكد مدير المجلس المحلي لقرية برطعة الشرقية أحمد قبها أن سلطات الاحتلال منعت البلدية من العمل لاستصلاح تسعة دونمات من الأراضي وزراعتها.

وأوضح -في حديثه للجزيرة نت- أن البلدية تسعى منذ سنوات لتحويل المنطقة الواقعة ضمن أراضي البلدة والمصنفة "ج" (أي خاضعة لسيطرة الاحتلال المدنية والأمنية) إلى متنزه للسكان وتشجيرها، لكن الاحتلال يمنع العمل فيها ويطرد العمال منها.

وفي محافظة الخليل جنوبي الضفة، ذكرت مسؤولة العلاقات العامة في بلدية الشيوخ سلام حلايقة أن قوات الاحتلال أخطرت اثنين من أصحاب المنازل بوقف البناء فيها، وأمهلتهما حتى العاشر من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل للاعتراض في محاكم الاحتلال.

وذكرت أن أحد المنزلين قيد الإنشاء ومكون من ثلاثة طوابق بمساحة نحو مائتي متر، وكان يفترض أن يؤوي سبعة أفراد، في حين تزيد مساحة البيت الثاني -الذي قارب صاحبه الانتهاء من تشطيبه- نحو 150 مترا، موضحة أن حجة الاحتلال في الإخطارات هي البناء بلا ترخيص.

وأشارت حلايقة إلى أن مساحة واسعة من البلدة مصنفة "ج" ويمنع الاحتلال البلدية من استغلالها والتصرف فيها.

وفي محافظة بيت لحم، قال مدير بلدية تقوع تيسير أبو مفرح إن قوات الاحتلال أخطرت ثلاث أسر قوامها 21 فردا بهدم منازلها الثلاثة، موضحا أن اثنين من المنازل مسكونة والثالث قيد الإنشاء.

وأضاف في حديثه للجزيرة نت أن المنطقة المستهدفة تقع قريبا من شارع التفافي يسلكه مستوطنون، مشيرا إلى وجود 16 إخطارا سابقا بالهدم ووقف البناء في البلدة.

قوات الاحتلال اعتقلت 48 فلسطينيا خلال الأسبوع الماضي وحده (الجزيرة-أرشيف)

اعتداء واعتقال
ومن جهته، قال مسؤول ملف الاستيطان شمالي الضفة غسان دغلس إن مستوطنين إسرائيليين اعتدوا صباح اليوم على عدد من المزارعين الفلسطينيين في قرية بورين جنوب مدينة نابلس خلال قطفهم ثمار الزيتون، مشيرا إلى وقوع إصابات بالرضوض والكدمات.

ومن جهة أخرى، أكدت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم الشاب محمد داود ربايعة (23 عاما) من بلدة العبيدية شرق بيت لحم بعد دهم منزل والده وتفتيشه.

وفي سياق متصل، استنكر مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان توجيه الاحتلال تهمة محاولة الطعن للأسيرة منتهى الحيح (21 عاماً) من بلدة صوريف قضاء مدينة الخليل.

وأكد في بيان أصدره أن الأسيرة الحيح اعتقلت الثلاثاء الماضي في بلدة بيت أمر لرفضها التفيش المهين، وقام الجنود بوضعها في مركز تحقيق المسكوبية الذي لا تزال توجد فيه حتى اللحظة.

وبدوره، رصد المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان في تقريره الأسبوعي -الذي أصدره أمس الخميس- 99 عملية توغل في الضفة الغربية، وأربع عمليات محدودة في قطاع غزة، واعتقال 48 فلسطينياً من بينهم خمسة أطفال وفتاة في الضفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة