خطة لتطعيم أطفال غرب أفريقيا ضد الشلل   
السبت 1424/12/30 هـ - الموافق 21/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها تهدف إلى تطعيم 63 مليون طفل غرب أفريقيا في حملة جديدة ضد فيروس شلل الأطفال على الرغم من اعتراض إسلاميين في نيجيريا.

واعترض بعض زعماء المسلمين شمال نيجيريا على حملة التطعيم بسبب اعتقادهم أن الأمصال المستخدمة ملوثة بعناصر تؤدي إلى العقم.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن الفشل في شمال نيجيريا ولاسيما في ولاية كانو للانضمام إلى جهود التطعيم ساعد على انتشار شلل الأطفال غرب أفريقيا خلال الأشهر القليلة الماضية، وحول نيجيريا إلى أرض خصبة للفيروس.

وأضافت المنظمة في بيان أن شلل الأطفال انتشر مرة أخرى في أفريقيا الوسطى والغربية وأصاب الأطفال بالشلل في سبع دول أعلن من قبل خلوها من المرض. وقالت إن معارضة التطعيم في نيجيريا تعرض للخطر هدفها للقضاء على شلل الأطفال عالميا بحلول عام 2005.

وتهدف أحدث حملة للتطعيم والتي من المقرر أن تبدأ يوم الاثنين المقبل إلى تغطية 63 مليون طفل في عشر دول.

وقبل ثلاثة أسابيع أعلنت الحكومة النيجيرية أنها ستجري اختبارات على المصل في الخارج على أمل حل هذا الخلاف. وقال متحدث باسم وزارة الصحة أمس الجمعة إن النتائج لم تصل بعد.

وقال رئيس المجلس النيجيري الأعلى للشريعة داتي أحمد إنه سيبقى على اعتراضه إلى أن يثبت خلو المصل من أي أضرار.

وأضاف ان اختبارا أجرته جماعة نيجيرية إسلامية في وقت سابق كشف النقاب عن وجود آثار لعناصر تؤدي إلى العقم، وهو ما قال إنه جزء من مؤامرة غربية للحد من عدد سكان المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة