إصابة جديدة بسارس في الصين وإغلاق مختبر   
الأحد 5/3/1425 هـ - الموافق 25/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

السلطات أغلقت مختبرا يعتقد أنه وراء ظهور المرض (رويترز)
أكدت الصين إصابة ثالثة بمرض الالتهاب الرئوي الحاد (سارس) والاشتباه في خمس حالات أخرى، وإغلاق مختبر يعتقد أنه وراء عودة ظهور هذا المرض.

وأوضح بيان لبلدية بكين أن الحالات الخمس المشبوهة سجلت في عداد 13 شخصا كانوا على اتصال مباشر مع الأشخاص الثلاثة الذين تأكدت إصابتهم.

وكانت وزارة الصحة الصينية أعلنت الجمعة إصابة امرأتين بسارس توفيت إحداهما، والاشتباه في إصابة شخصين آخرين بالمرض في بكين وإقليم أنهوي الشرقي.

وإحدى الحالات المؤكدة طالبة في السادسة والعشرين من العمر، والحالة المشبوهة باحث يبلغ من العمر 31 عاما. وكان كلاهما يعمل في مختبر للأبحاث في علم الفيروسات بالعاصمة بكين يرجح أنه وراء عودة ظهور المرض.

وقد تقرر إغلاق المختبر ووضع العاملين والطلاب فيه قيد الحجر الصحي وسيبقون معزولين حتى السابع من مايو/أيار المقبل.

وكانت الصين أعلنت حالة استنفار بعد وقوع أول وفاة بسبب هذا المرض منذ شهور. وأصدرت الإدارات الحكومية الصينية تعليماتها أمس لقطاعات النقل والموانئ لتعزيز إجراءات الحجر الصحي لمنع انتشار المرض قبيل بدء عطلة الأسبوع الذهبي للعمال التي تبدأ يوم الأول من مايو/أيار المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة