ستة جرحى من الصحوة والجيش بهجمات منفصلة في العراق   
الأحد 1429/2/4 هـ - الموافق 10/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 17:07 (مكة المكرمة)، 14:07 (غرينتش)
عناصر من صحوة العراق (الفرنسية-أرشيف)
 
قالت مصادر في شرطة كركوك إن أربعة من عناصر صحوة الحويجة أصيبوا بينهم قائد صحوة ناحية العباسي جنوب كركوك في هجومين منفصلين، وفي هجوم ثالث أصيب مسؤولان في الجيش العراقي باليرموك جراء إطلاق نار من قبل مسلحين.
 
وأصيب قائد الصحوة واثنان من مساعديه في تفجير سيارة مفخخة استهدفتهم بحاجز تفتيش صباح اليوم قرب مدينة الحويجة بينما أصيب الآخر في محاولة اغتيال أمام منزله.
 
وشهدت الحويجة (50 كلم جنوب غربي كركوك) تصاعدا في أعمال العنف بعد أن أصبحت ملاذا للفارين من الحملة التي تشنها القوات الأميركية والعراقية ضد مسلحي القاعدة.
 
وفي هجوم آخر قال مصدر بالشرطة العراقية إن مسؤولين في الجيش العراقي تعرضا لإطلاق نار على سيارتهم من قبل مسلحين هاجموهم وهم في طريقهم إلى العمل غربي بغداد.
 
وأضاف المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن هويته أن العميد محمد بسام عبد الرضا والكولونيل فرقاد سلمان علوان أصيبا إصابات بالغة جراء الهجوم الذي وقع باليرموك.
 
تسمم
"
المصابون من أسر الرياضيين نقلوا إلى الأردن نظرا لافتقار المستشفيات العراقية إلى العلاج والأمصال الضرورية
"
من جانب آخر قال السفير العراقي في الأردن سعد جاسم الحياني إن أشخاصا من أسر رياضيين عراقيين ما زالوا يتلقون العلاج في أحد مستشفيات عمّان التخصصية بعد تناولهم حلوى مسمومة.
 
وقال الحياني إن "نساء وأطفالا من عائلات رياضيين عراقيين من فريق ألعاب القوى لا يزالون يتلقون العلاج في المستشفى التخصصي بعمّان بعد تناولهم قالب حلوى ممزوجا بالسم في بغداد قبل نحو أسبوعين".
 
وأوضح الدبلوماسي أن المصابين بالتسمّم من أسر الرياضيين نقلوا إلى الأردن "نظرا لافتقار المستشفيات العراقية إلى العلاج والأمصال الضرورية".
 
وأكد الحياني أن "اتصالات جرت مع منظمة الصحة العالمية ومراكز متخصصة عالمية لدراسة حالاتهم من أجل تقديم العلاج اللازم" لهم، مشيرا إلى أن "المادة السمية التي دست لهم بقالب الحلوى تم فحصها في مختبرات طبية في بغداد وعمان ولندن".
 
ولم يحدد الحياني اسم المادة التي سببت التسمم، مكتفيا بالقول إن "هذا من شأن مراكز الأبحاث الطبية".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة