السلطات التركية تعتقل زعيم حزب سياسي كردي   
الثلاثاء 1428/12/9 هـ - الموافق 18/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:52 (مكة المكرمة)، 15:52 (غرينتش)

جانب من المظاهرة التي نظمها حزب التجمع الديمقراطي في ديار بكر الشهر الماضي
(الفرنسية-أرشيف)

أمرت محكمة تركية عسكرية بتجديد حبس زعيم حزب المجتمع الديمقراطي الكردي على خلفية اتهامه بتقديم تقارير طبية مزورة للتهرب من أداء الخدمة الإلزامية مما يزيد الضغوط على الحزب الذي يواجه احتمال صدور أمر قضائي بحظره بسبب الاشتباه في علاقته بالمقاتلين الأكراد.

 

وذكرت مصادر إعلامية تركية أن نورتين ديمرتاس (35 عاما) -الذي انتخب الشهر الفائت رئيسا لحزب المجتمع الديمقراطي- هو واحد من 180 مواطنا تتم محاكمتهم حاليا بتهمة تقديم وثائق طبية مزورة للتهرب من أداء الخدمة العسكرية التي تعد أمرا إلزاميا على كل شاب تركي يتمتع بالسلامة والصحة البدنية المطلوبة.

 

وتسعى النيابة العامة للحصول على حكم بالسجن يتراوح ما بين عامين و5سنوات بحق ديمرتاس الذي نفى من جانبه صحة الاتهامات الموجهة إليه بعد اعتقاله أمس الاثنين حال وصوله إلى مطار أنقرة قادما من ألمانيا.

 

واتهم رئيس الحزب السابق أحمد تورك السلطات التركية باستهداف الحزب لأسباب سياسية، معتبرا أن قرار اعتقال ديمرتاس -الذي لا يحتل مقعدا برلمانيا- خطوة لا مبرر لها ودعا إلى إطلاق سراحه فوراً.

 

يشار إلى أن هناك عشرين نائبا في البرلمان التركي ينتمون لحزب المجتمع الديمقراطي الذي يطالب بالحكم الذاتي للمناطق الجنوبية الشرقية في البلاد ذات الأغلبية الكردية، وسط اتهامات من السلطات الأمنية بعلاقته مع حزب العمال الكردستاني المدرج على لائحة المنظمات الإرهابية من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

 

وكان الاتحاد الأوروبي -الذي تسعى أنقرة للانضمام إليه- طلب من تركيا عدم إغلاق الحزب الكردي، لكنه اشترط في الوقت نفسه أن يقطع هذا الحزب صلته بحزب العمال الكردستاني.

 

بيد أن رئيس هيئة الأركان في الجيش التركي ياسار بيوكانيت تحدث في تصريح له الأسبوع الفائت عن وجود من أسماهم الإرهابيين داخل البرلمان التركي، في إشارة مبطنة إلى نواب حزب المجتمع الديمقراطي الذين فازوا في الانتخابات البرلمانية التي جرت في تموز/يوليو الماضي.



 
يشار إلى أن أنصار الحزب تظاهروا في الخامس والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في مدينة ديار بكر -جنوب شرق تركيا- احتجاجا على التهديدات التركية باستخدام القوة ضد معاقل حزب العمال الكردستاني شمال العراق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة