بدء الاقتراع لانتخاب نصف المجلس الوطني بالإمارات   
السبت 1427/11/26 هـ - الموافق 16/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:36 (مكة المكرمة)، 10:36 (غرينتش)
المرشحون الإماراتيون أنهوا دعايتهم في الانتخابات الجزئية (الجزيرة نت)

بدأ في الإمارات اليوم أول اقتراع لانتخاب نصف أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، في الخطوة التي اعتبرت محدودة باتجاه الانفتاح السياسي.
 
ويجري التصويت على مراحل اليوم في إماراتي أبوظبي والفجيرة, فيما يتواصل الاثنين والأربعاء المقبلين في بقية الإمارات السبع.
 
ومن أصل نحو 825 ألف مواطن، و300 ألف شخص في سن الاقتراع لن يشارك سوى 6689 شخصا في التصويت.
 
وسيقوم هؤلاء المختارون من قبل حكام الإمارات السبع، الذين يشكلون "الهيئة الانتخابية" بانتخاب نصف أعضاء المجلس الوطني الاتحادي المؤلف من 40 عضوا وليست له سلطات تشريعية. أما النصف الباقي من أعضاء هذا المجلس فسيتم تعيينهم من قبل حكام إمارات الاتحاد السبع.
 
ويبلغ عدد المرشحين 439 شخصا بينهم 65 امرأة، جميعهم من أعضاء الهيئة الانتخابية، ووحدهم أعضاء هذه الهيئة المعينة يستطيعون الاقتراع والترشح.
 
وتؤكد الحكومة الإماراتية أن هذه العملية الانتخابية ليست إلا خطوة أولى في عملية تدريجية ستؤدي في نهاية المطاف إلى منح جميع الإماراتيين حق الاقتراع لانتخاب نصف أعضاء المجلس الوطني الاتحادي الذي سيمنح في المستقبل المزيد من الصلاحيات.
 
ورغم أن أقل من 1% من مواطني الإمارات يحق لهم التصويت أو خوض الانتخابات على نصف مقاعد المجلس الوطني الاتحادي البالغ عدد أعضائه 40 فإن أكثر من 14% من جملة 439 مرشحا هن من النساء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة