سول تتجه لمفاوضة بيونغ يانغ   
الاثنين 1432/2/20 هـ - الموافق 24/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:17 (مكة المكرمة)، 12:17 (غرينتش)

 دورية كورية جنوبية قرب المياه الدولية المتنازع عليها مع بيونغ يانغ (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت كوريا الجنوبية عزمها اقتراح إجراء المحادثات الدفاعية رفيعة المستوى مع كوريا الشمالية منتصف الشهر القادم، لتكون هذه المرة الأولى التي يجري فيها حوار عسكري بين الجانبين منذ الهجوم المدفعي الكوري الشمالي على جزيرة كورية جنوبية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية يونهاب عن مسؤول بوزارة الدفاع قوله "إننا نخطط لاقتراح عقد محادثات رفيعة المستوى مع كوريا الشمالية في منتصف الشهر القادم".

وأضاف أن مكان المباحثات سيكون في قرية بانمونغوم التي تقع على خط الهدنة الفاصل بين الكوريتين.

واقترحت كوريا الشمالية الخميس الماضي إجراء محادثات عسكرية رفيعة المستوى مع كوريا الجنوبية لمناقشة قضايا عسكرية، وقبلت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية اقتراح الشمال.

يذكر أن بيونغ يانغ اقترحت خلال الأسابيع الماضية أكثر من مرة عقد محادثات مع الجنوب حول سبل تطوير التعاون الاقتصادي بين البلدين، وشددت على أن الحوار والمفاوضات هما الطريقة الوحيدة لتحسين العلاقات بين الكوريتين.

لكن سول رفضت دعوة الشمال إلى إطلاق حوار غير مشروط لحل الأزمة الراهنة، وطلبت من بيونغ يانغ إثبات صدقيتها بشأن تحسين العلاقات.

وتوترت العلاقات بين الكوريتين بعد تبادل القصف بين الجانبين، حيث قتل أربعة أشخاص بجزيرة كورية جنوبية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة