ترجيح تأييد الكونغرس استخدام القوة ضد تنظيم الدولة   
الخميس 16/4/1436 هـ - الموافق 5/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 23:23 (مكة المكرمة)، 20:23 (غرينتش)

قال رئيس مجلس النواب الأميركي جون بينر الخميس إنه يتوقع أن يطلب الرئيس باراك أوباما تصريحا من الكونغرس لاستخدام القوة العسكرية ضد تنظيم الدولة الاسلامية قريبا، مرجحا أن يؤيد الكونغرس طلب الرئيس.

وأضاف بينر للصحفيين أنه سيتوجب على الرئيس أن يخرج ويوضح أسبابه للشعب الأميركي، وأن يساعد أيضا في دفع الكونغرس للموافقة على منح التصريح.

وقال أتوقع إرسال تصريح لاستخدام القوة العسكرية إلى هنا في الأيام القادمة، وسنمضي عبر مجموعة نشطة من جلسات الاستماع للتدقيق وسنواصل بحثه، مرجحا أن يؤيد الكونغرس طلب الرئيس أوباما.

وقالت الإدارة الأميركية إن الحملة قانونية في ضوء تصريح صدر في عهد الرئيس جورج بوش بخصوص حرب العراق ومحاربة تنظيم القاعدة والجماعات المرتبطة به.

لكن أوباما قال في خطاب حالة الاتحاد السنوي أمام مجلسي الكونغرس الشهر الماضي، إن المشرعين يجب أن يصدروا قرارا رسميا يصرح باستخدام القوة لأنه "سيظهر للعالم أننا متحدون في هذه المهمة".

وتقود الولايات المتحدة تحالفا دوليا ضد تنظيم الدولة الإسلامية الذي يسيطر على مساحات كبيرة في سوريا والعراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة