كوريا الشمالية تجري تجربة صاروخية بساحلها الغربي   
الخميس 1428/5/22 هـ - الموافق 7/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:03 (مكة المكرمة)، 14:03 (غرينتش)

بيونغ يانغ تكثف تجاربها الصاروخية وتثير مخاوف إقليمية (الفرنسية-أرشيف)

قالت كوريا الجنوبية إن جارتها الشمالية أجرت اليوم تجربة صاروخية قبالة ساحلها الغربي وإنها تجري تحقيقا لمعرفة طبيعة تلك التجربة ونوعية الصواريخ التي استعملت فيها.

ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن مسؤول حكومي أن بيونغ يانغ أطلقت صاروخا أو صاروخين من المدى القصير قبالة ساحلها الغربي، مشيرا إلى أن سلطات بلاده تجري تحقيقا لتحديد أنواع تلك الصواريخ.

ومن جانبه أكد البيت الأبيض الخميس أن كوريا الشمالية أجرت تجربة على إطلاق صواريخ، معتبرا أن هذا التصرف "غير بناء".

وقال المتحدث باسمه غوردون جوندرو "الولايات المتحدة وحلفاؤنا يعتقدون أن على كوريا الشمالية تجنب إجراء تجارب صاروخية".
وأضاف أن "على كوريا الشمالية التركيز على نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية والالتزام بتعهداتها في اتفاق 13 فبراير/شباط" حول بدء نزع سلاحها النووي.

وكانت بيونغ يانغ قد قامت في 25 مايو/أيار الماضي بإطلاق صواريخ قصيرة المدى قبالة سواحلها في إطار تدريبات روتينية على ما يبدو لم تعرض جارتها الجنوبية لخطر مباشر.

وقد قللت الولايات المتحدة وحليفتها كوريا الجنوبية من أهمية تلك التجارب واعتبرتاها جزءا من تدريبات روتينية. ويأتي ذلك وسط التوتر القائم بين واشنطن وبيونغ يانغ على خلفية البرنامج النووي الكوري الشمالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة