واشنطن تحشد التأييد لقرار الوكالة الذرية حول إيران   
الجمعة 1424/7/17 هـ - الموافق 12/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية(الفرنسية-ألاشيف)
أعربت واشنطن عن ثقتها في تبني قرار سيطرح اليوم الجمعة في الوكالة الدولية للطاقة الذرية من شأنه إرغام طهران على الانصياع لنظام مراقبة أكثر تشدد لبرنامجها النووي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر إن بلاده واثقة من الحصول على تأييد الأعضاء للقرار الذي يعطي إيران مهلة حتى 31 من أكتوبر/ تشرين الأول القادم لإثبات أنه لا يوجد لديها برنامج سري لصنع أسلحة نووية.

وقد أيدت جنوب أفريقيا القرار بعدما سحبت مشروع قرار طرحته يوم الأربعاء ولا يفرض على إيران وقف تجاربها لتخصيب اليورانيوم. وأعلنت روسيا أيضا عن دعمها لمشروع القرار. وانضمت اليابان وتركيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا إلى الولايات المتحدة في تأييد مسودة القرار الذي صيغ بعبارات قوية والذي يطالب إيران بالامتثال الكامل لمعاهدة حظر الانتشار النووي وإلا واجهت عقوبات محتملة.

لكن مسؤول بوزارة الطاقة الذرية الروسية شدد على ضرورة "إعطاء إيران مساحة للمناورة حتى لا توضع في موقف حرج كما حدث لكوريا الشمالية وتنسحب من اتفاقية حظر الانتشار النووي". وقال دبلوماسيون إنه ربما تغيب روسيا والصين عن التصويت اليوم.

وقد رفض علي أكبر صالحي سفير إيران لدى وكالة الطاقة الذرية فكرة المهلة قائلا إن قرار فرنسا وألمانيا الانضمام إلى الدول التي تقدمت بمشروع القرار محاولة واضحة للتودد إلى واشنطن بعد أن رفضتا تأييد الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة