دافيدنكو يهزم نادال بنهائي شنغهاي   
الاثنين 1430/11/1 هـ - الموافق 19/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)
نيكولاي دافيدنكو يحمل كأس البطولة وعن يساره رافايل نادال (الفرنسية) 

انتزع نجم التنس الروسي نيكولاي دافيدنكو لقب بطولة شنغهاي الصينية الدولية بعدما تغلب على الإسباني رافايل نادال المصنف أول بمجموعتين نظيفتين في المباراة النهائية التي جرت الأحد.
 
وواجه دافيدنكو المصنف سادسا منافسة كبيرة من نادال قبل أن يفوز بالمجموعة الأولى 7-6، ثم ازدادت مهمته سهولة في المجموعة الثانية ففاز بها 6-3 ليحرز لقبه الرابع هذا العام بعد دورات هامبورغ وأوماغ وكوالالمبور، علما بأنه غاب عن الأشهر الثلاثة الأولى من الموسم بسبب الإصابة.
 
وتعد بطولة شنغهاي إحدى دورات الأساتذة الكبرى (ماسترز) التي تمنح الفائز بها 1000 نقطة، ويبلغ مجموع جوائزها 3.24 ملايين دولار.
 
وبحصوله على نقاط شنغهاي سيعزز دافيدنكو فرصته في التأهل لبطولة الماسترز الختامية التي تقتصر المشاركة بها على اللاعبين الثمانية الأوائل في التصنيف العالمي، علما بأن خمسة لاعبين ضمنوا حتى الآن المشاركة بالبطولة وهم السويسري روجيه فيدرر ونادال والبريطاني أندي موراي والصربي نوفاك ديوكوفيتش والأرجنتيني خوان مارتن دل  بوترو.

وأعرب دافيدنكو (28 عاما) عن سعادته وارتياحه للمستوى الذي قدمه في هذه الدورة، وأشاد في الوقت نفسه بمنافسه نادال مشيرا إلى أنه "لم يكن في يومه".
 
وبدوره اعترف نادال بأن دافيدنكو لعب أفضل منه، علما بأنه لم يقدم مستواه المعروف في بطولة شنغهاي وواجه صعوبات في كل مباراة، كما اعتمد أسلوبا دفاعيا في أغلب الأحيان على غير عادته.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة