العلماء يقتربون من الوصول للصحيفة الإلكترونية   
الخميس 1424/3/8 هـ - الموافق 8/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حاسب آلي قابل للطي تقدمه شركة سامسونغ الكورية (أرشيف)
اقترب العلماء كثيرا من تحقيق حلم الصحف الإلكترونية التي ستغير وجه صناعة النشر وتنقذ الغابات بعد كشف النقاب عن شاشة عرض رقيقة ومرنة للغاية يمكن طيها واستخدامها كصحيفة إلكترونية.

فقد تمكن الباحثون في شركة "الحبر الإلكتروني" بكمبردج في ولاية ماساتشوستس من ابتكار الجهاز الجديد الذي يبلغ سمكه 0.3 ملليمتر ويمكن طيه دون أي مشاكل مما يمهد الطريق إلى ظهور صحف إلكترونية وشاشات عرض محمولة وبطاقات هوية ذكية.

وقال المهندس يو تشين في الشركة والخبير الزائر بجامعة برنستون في نيوجرسي إن الجهاز الجديد هو "أقرب تقنية مطروحة اليوم للصحيفة الإلكترونية".

وبعد الوصول إلى المراحل النهائية لتطوير الصحيفة الإلكترونية سيكون بمقدورها عرض النصوص بالأبيض والأسود وبالألوان مستخدمة تكنولوجيا لاسلكية، وبعدها لن يكون من الضروري شراء الصحف الورقية اليومية لأن الصحيفة الإلكترونية سيمكن تحديث مادتها لاسلكيا أو عبر الإنترنت.

وقال تشين "بالصيغة الحالية يمكن استقبال الصور وقراءة الكتب عبر شاشات العرض هذه". إلا أنه أضاف أنها ما زالت بطيئة للغاية بالنسبة لعرض أشرطة الفيديو.

تتألف شاشة العرض من جزأين الأول يتغير وفقا لإشارات إلكترونية والجزء الخلفي عبارة عن دائرة كهربية من أشباه الموصلات تسيطر على كل وحدة من المادة المعروضة على الشاشة.

وأوضح تشين "فيما يتعلق بجهازنا هو عبارة عن رقاقة معدنية بالغة الدقة، ونضع عليها طبقة من الدوائر الإلكترونية". وأضاف تشين الذي عرض نتائج بحثه في دورية "نيتشر" العلمية أن الحجم يمكن أن يتفاوت بين حجم البطاقة الشخصية وشاشة عرض الحاسب الآلي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة