حكم لـ"صلاح" ضمن معركته ببريطانيا   
الجمعة 15/12/1432 هـ - الموافق 11/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:58 (مكة المكرمة)، 18:58 (غرينتش)

 الشيخ رائد صلاح فور إفراج السلطات البريطانية عنه قبل أشهر (الجزيرة)

حصل زعيم الحركة الإسلامية داخل الخط الأخضر في إسرائيل الشيخ رائد صلاح اليوم الجمعة على حكم قضائي يمكّنه من رفع دعوى لاستئناف القرار الصادر بإبعاده عن بريطانيا.

وجاء الحكم عندما تحدى –حسب تعبير الصحافة الإنجليزية- قاض بريطاني البنود الستة التي استندت إليها محكمة الهجرة في حيثيات قرارها السابق بإبعاده عن المملكة المتحدة.

وقال دفاع الشيخ صلاح إن القاضي -الذي نظر الاستئناف- اقتنع بالمسوغات والطعون التي قدموها، وإنهم فور تحديد القاضي موعدا للجلسة سيقدمون طعونهم أمام محكمة الاستئناف، وهي محكمة بدرجة أعلى من محكمة الهجرة.

وقضت المحكمة المعنية بقضايا الهجرة -أواخر الشهر الماضي- بعدم أحقية الشيخ صلاح في الوجود على أرض بريطانيا، واعتبرته مداناً بتهمة تشجيع الكراهية، وأن وجوده في بريطانيا يمكن أن يقود إلى العنف بين الجاليات الدينية.

وكانت وزارة الداخلية البريطانية قد منعته من دخول بريطانيا على خلفيه تلك الأسباب، إلا أن موقفها ضعف عندما تبين اعتمادهم على أدلة مقدمة من منظمة يهودية واحدة تدعى "صندوق أمن الجالية".

وتمكن الشيخ صلاح من الحصول على حكم قضائي من المحكمة العليا في لندن، مطالبا بالتعويض عن فترة احتجازه غير القانونية، حينما اعتقلته الشرطة الإنجليزية في يونيو/حزيران الماضي.

وأُخلي سبيل الشيخ صلاح (52 عاماً) بكفالة في حينها، ثم كسب لاحقاً دعوى قضائية ضد محاولة وزارة الداخلية البريطانية إعادته إلى السجن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة