شارون يشكل حكومة جديدة ويستبعد نتنياهو من الخارجية   
الخميس 1423/12/25 هـ - الموافق 27/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شارون ونتنياهو في اجتماع سابق للحكومة
يقدم رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون في وقت لاحق اليوم إلى الكنيست حكومته الجديدة التي تضم وزراء من يمين الوسط واليمين المتطرف.

ويحظى ائتلاف شارون بغالبية 68 نائبا من نواب الكنيست الـ120, بعد تحالف حزبه الليكود (40 نائبا) مع حزب شينوي العلماني (15 نائبا) والحزب الوطني الديني المفدال (6 نواب) الناطق باسم المستوطنين وتكتل الوحدة الوطنية وهو ائتلاف من أحزاب اليمين المتشدد (سبعة نواب).

وكان شارون قد انتهى من تشكيل أول ائتلاف حكومي له في فترة ولايته الجديدة. وسوف يسند منصب وزير الخارجية في الائتلاف الجديد إلى وزير المالية في الحكومة المنصرفة سيلفان شالوم.

ووافق وزير الخارجية بنيامين نتنياهو بشروط على تولي منصب وزير المالية حيث جرت مساومات بينه وبين شارون قبل أداء الوزراء اليمين الدستورية أمام الكنيست.

واشترط نتنياهو لقبول المنصب منحه سلطات أوسع في خصخصة الشركات وأن يكون له وضع القائم بأعمال رئيس الوزراء في حال وجود شارون خارج البلاد. وطالب أيضا بتولي مسؤولية إدارة المؤسسات العامة التي هي من اختصاص رئيس الوزراء وقيادة المفاوضات مع الولايات المتحدة للحصول على 8 مليارات دولار من الضمانات المصرفية تطلبها إسرائيل من الخزينة الأميركية. ويريد نتنياهو أيضا تولي رئاسة مجلس حكومي اقتصادي مصغر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة