روسيا: الهدنة بسوريا لن توقف عملياتنا   
الخميس 1437/3/13 هـ - الموافق 24/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:23 (مكة المكرمة)، 15:23 (غرينتش)

قال المبعوث الروسي إلى منطقة الشرق الأوسط ميخائيل بوغدانوف إن أي اتفاق محتمل لوقف إطلاق النار في سوريا لا يعني بالضرورة وقف العمليات الروسية، في وقت أعلن فيه النظام السوري استعداده للمشاركة في مفاوضات جنيف.

وقال بوغدانوف إن وقف إطلاق النار بين الأطراف السورية -إذا تم التوصل إليه- أمر يتعلق بأطراف النزاع السوري الداخلي، ولا يعني وقف العمليات العسكرية الروسية لمكافحة تنظيم الدولة والتنظيمات الإرهابية الأخرى في سوريا.

وأضاف في تصريحات لوكالة إنترفاكس أن وقف إطلاق النار بين الأطراف السورية سيزيد فاعلية المعركة ضد تنظيم الدولة وغيره من التنظيمات الإرهابية، حسب قوله.

محادثات السلام
من جهة ثانية، قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم إن الحكومة السورية مستعدة للمشاركة في محادثات السلام في جنيف شريطة أن تُجرى "دون تدخل أجنبي".

وأعرب المعلم الذي يزور الصين عن أمله في أن تنجح المحادثات التي يفترض أن تُجرى برعاية الأمم المتحدة نهاية يناير/كانون الثاني القادم في تشكيل حكومة وحدة وطنية، مشيرا إلى أن هذه الحكومة ستشكل لجنة دستورية لبحث وضع دستور جديد وقانون انتخابات جديد حتى تُجرى الانتخابات البرلمانية في غضون 18 شهرا تقريبا.

وأضاف المعلم في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الصيني أن وفد النظام السوري للمحادثات سيكون جاهزا فور تلقيه لائحة وفد المعارضة، حسب قوله.

وكان مجلس الأمن الدولي قد صوت يوم الجمعة الماضي على قرار ينص على بدء محادثات السلام الخاصة بسوريا في يناير/كانون الثاني 2016، مؤكدا أن الشعب السوري هو من يقرر مستقبل البلاد.

ودعا القرار إلى تشكيل حكومة انتقالية وإجراء انتخابات برعاية أممية، مطالبا بوقف أي هجمات على المدنيين بشكل فوري، ومعتبرا أن بيان جنيف وبيانات فيينا الخاصة بسوريا تشكل الأرضية الأساسية لتحقيق عملية الانتقال السياسي بهدف إنهاء النزاع في البلاد الذي أودى بحياة أكثر من ربع مليون إنسان، وفق تقديرات الأمم المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة