العراق ينتقد تعامل "الجامعة" مع أزمة اللاجئين   
الاثنين 30/11/1436 هـ - الموافق 14/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 10:43 (مكة المكرمة)، 7:43 (غرينتش)

انتقد العراق دور جامعة الدول العربية في التعامل مع أزمة اللاجئين، واصفا العمل العربي المشترك بأنه "في تراجع دائم" وأن الدول العربية تمر بحالة إنسانية سيئة تتمثل بنزوح مئات الآلاف من العرب.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية العراقية أحمد جمال في مقابلة مع وكالة الأناضول للأنباء
"من المؤسف ألا نجد أيا من مؤسسات الجامعة العربية قد عملت على وضع خطط طوارئ عاجلة لمعالجة ملف النازحين على عكس الدول الأوروبية".

وأضاف أن هنالك حالة من الازدواجية تعيشها الجامعة العربية، إذ كان يجب عليها أن تكون أول المبادرين لحل أزمة اللاجئين.

وأشار إلى أن العراق سيسعى لطرح موضوع تفعيل إعادة هيكلة الجامعة العربية وقال "وزير الخارجية كان واضحا في موقفه عندما قال إننا نأمل أن تتحول الجامعة العربية إلى جامعة شعوب وليس جامعة حكام أو حكومات وهذا من الأمور المهمة جدا حيث أن الكل يشهد أن الجامعة العربية والعمل العربي المشترك في تراجع دائم في الكثير من المجالات".

وأوضح جمال أن العراق سيطرح مبادرة تجريم "الفكر التكفيري" خاصة أن "الخطر الإرهابي" الذي تعيشه أغلب الدول العربية كالخليج والعراق وسوريا وشمال أفريقيا بسبب "جماعات إرهابية" تستند إثنيا وثقافيا إلى "الفكر التكفيري".

وكان وزير خارجية العراق إبراهيم الجعفري قد انتقد قبيل مشاركته في اجتماعات وزراء الخارجية العرب -التي عقدت أمس في العاصمة المصرية القاهرة- مواقف الجامعة العربية في قضايا المنطقة، قائلا إن هنالك أخطاء وملاحظات على دور جامعة الدول العربية في حل الأزمات.

وعقدت الجامعة العربية أمس دورتها الـ144 على مستوى وزراء الخارجية برئاسة دولة الإمارات العربية المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة