اعتصام أمام الأمم المتحدة بالأردن استنكارا لقصف غزة   
الخميس 1427/6/17 هـ - الموافق 13/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:12 (مكة المكرمة)، 22:12 (غرينتش)

المعتصمون طالبوا بإغلاق السفارة الإسرائيلية في عمان (الجزيرة نت)

محمد النجار-عمان

شارك المئات من الأردنيين في اعتصام أمام مقر الأمم المتحدة في عمان احتجاجا على الصمت الأممي والعربي إزاء ما يتعرض له قطاع غزة من عدوان إسرائيلي.

وطالبت أحزاب المعارضة الأردنية الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان التحرك لوضع حد للمجازر والجرائم البشعة التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي في القطاع.

وشددت الأحزاب في رسالة سلمتها لممثل الأمين العام في الأردن على هامش اعتصام احتجاجي على ما يتعرض له قطاع غزة من قصف وحرب اغتيالات إسرائيلية على ضرورة تطبيق القرارات الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، والأخذ بفتوى محكمة العدل الدولية بعدم شرعية الجدار العازل وإدانة المواقف "المتواطئة مع العدو الصهيوني وقواته المحتلة والمساواة بين الضحية والقاتل".

المشاركون استنكروا الصمت العربي الرسمي (الجزيرة نت)

صمت عربي
وأدان المشاركون من مختلف التيارات السياسية الصمت العربي الرسمي إزاء حرب الإبادة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني، كما هتفوا للوحدة الوطنية الفلسطينية، وانتقدوا مواقف الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وطالب المشاركون الحكومة الأردنية بالمسارعة لإغلاق السفارة الإسرائيلية، ورفعت يافطة كتب عليها: "أمام بشاعة المشهد في قطاع غزة والضفة.. هل تفكر حكومتنا بإغلاق سفارة الكيان الصهيوني".

وقالت مصادر في لجنة التنسيق العليا لأحزاب المعارضة الأردنية للجزيرة نت إنها تنتظر رد محافظ عمان على طلب الترخيص لمسيرة طالبت بها الأحزاب يوم الجمعة المقبل للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وكانت الحكومة الأردنية رفضت الأسبوع الماضي الترخيص لمسيرة يوم الجمعة الماضي بموجب أحكام قانون الاجتماعات العامة، الذي يمنع أي نشاط جماهيري إلا بموافقة الحكام الإداريين المسبقة.
ــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة