هندسة إسلامية قديمة يعزى اختراعها لعالم بريطاني حديث   
السبت 1428/2/7 هـ - الموافق 24/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 9:03 (مكة المكرمة)، 6:03 (غرينتش)

اشتهر المسلمون بتزيين مساجدهم بالزخارف البديعة (الفرنسية-أرشيف)
قالت صحيفة ذي إندبندنت البريطانية الصادرة اليوم الجمعة إن الفنانين المسلمين وظفوا مبادئ رياضية لزخرفة المباني مستخدمين أنماطا معقدة من القرميد نحو 500 عام قبل اكتشاف ذلك في الغرب.

وذكرت الصحيفة أن الزخرفة بالقرميد التي تزين بعض مباني القرون الوسطى الإسلامية، تبين أنها تستخدم أشكالا هندسية أساسية تشكل نمطا قرميديا معقدا للغاية لا يكرر نفسه.

وأضافت أن مبدأ عدم تكرار الأنماط على المساحات المسطحة يعرف في الرياضيات الحديثة بالهندسة البلورية الظاهرية, وأن أكثر أمثلتها شيوعا هو قرميد بينروز نسبة إلى روجر بينروز وهو عالم رياضيات بأكسفورد كان يعتقد أنه هو الذي اكتشفه قبل 30 عاما.

وأوضحت أن عالمي رياضيات أميركيين يعتقدان الآن أن الهندسة المذكورة استخدمت من طرف العلماء المسلمين قبل 500 عام، الأمر الذي تؤكده الزخارف الموجودة في بنايات إسلامية مهمة في بعض بلدان الشرق الأوسط وآسيا الوسطى.

ونقلت الصحيفة عن بيتر لو أحد هذين العالمين قوله إن هذا دليل على أن "الرياضيات لعبت دورا مهما في الفن الإسلامي في القرون الوسطى.. يظهر على الأقل أن الثقافة الإسلامية التي نادرا ما ندين لها بشيء كانت أكثر تقدما مما كنا نعتقد من قبل".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة