لجنة عراقية رفيعة لتسوية العقود النفطية بكردستان   
الأحد 1429/6/26 هـ - الموافق 29/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:28 (مكة المكرمة)، 10:28 (غرينتش)

نيجيرفان البارزاني رفض دعوات لنقض عقود حكومة كردستان العراق النفطية (الفرنسية)
أعلن رئيس وزراء حكومة إقليم كردستان العراق نيجيرفان البارزاني السبت تشكيل لجنة سياسية بعضويته وعضوية رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ومسؤولين بارزين ستبحث في الأسبوع القادم في "حل مشترك" لقانون النفط في البلاد.

وقال البارزاني أثناء مؤتمر صحفي عقده في أربيل (350 كلم شمال بغداد)، بعد زيارته بغداد "قررنا تشكيل لجنة سياسية تضم رئيس الوزراء نوري المالكي ونائبي رئيس الجمهورية عادل عبدالمهدي وطارق الهاشمي ونائب رئيس الوزراء برهم صالح ونيجيرفان البارزاني وروش نوري شاويس".

وأضاف أن "اللجنة شكلت من أجل الوصول إلى حل مشترك لمسألة قانون النفط والغاز، وسنعقد اجتماعات في بغداد الأسبوع المقبل، وإذا رأينا أننا بحاجة إلى لجان فنية سنشكل أيضا لجانا فنية".

وبلغ عدد الصفقات التي أبرمتها حكومة الإقليم منذ صدور قانون النفط الخاص بها في أغسطس/آب 2007، 17 صفقة.

من جانبه، أعلن وزير النفط حسين الشهرستاني أن "كل العقود" الموقعة قبل إقرار قانون النفط تعتبر "غير قانونية".

وكانت حكومة المالكي حضت حكومة الإقليم على الامتناع عن توقيع عقود إلى حين إقرار مشروع قانون النفط والغاز.

وأشار البارزاني إلى التوصل أثناء زيارة قام بها إلى بغداد في الأيام القليلة الماضية، إلى "قناعة لوجود تفرعات سياسية ودستورية" ترتبط بالقانون.

وتابع "يمكن أن تكون هنالك آراء في بغداد تعتبر أن الصلاحيات التي نتمتع بها ليست دستورية، لهذا يجب (التوصل) لحل لهذه القضية".

وأكد البارزاني حق الإقليم بالتصرف بموارده النفطية عندما قال "أريد أن أؤكد أن ما نعمله في كردستان هو حق دستوري ونريد ممارسة صلاحياتنا الدستورية وليس لنا أي هدف اخر".

ولم يناقش مجلس النواب العراقي، حتى الآن، مشروع القانون بسبب الخلافات العميقة بين الكتل السياسية.

لكن البارزاني شدد على أنه "ليس لأحد في بغداد، صلاحية إلغاء العقود النفطية التي أبرمتها حكومة الإقليم مع الشركات الأجنبية، التي لم تبحث خلال الزيارة الأخيرة إلى بغداد".

وفي يناير/كانون الثاني الماضي علق العراق عقدا سنويا مع أكبر مصفاة نفط في كوريا الجنوبية لتصدير تسعين ألف برميل من النفط يوميا بعد أن اتفقت مع سلطات كردستان العراق على التنقيب في حقل بازيان الذي تقدر كمية النفط المتوفرة فيه بخمسمائة مليون برميل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة